أكثر من 266 مخيماً تضرر بالعواصف المطرية والثلجية

0 652

أكد منسقو استجابة سورية أن عدد المخيمات المتضررة من العواصف المطرية والثلجية خلال شهر كانون الثاني ارتفع إلى أكثر من 266 مخيماً حتى الآن.

وقال الفريق: إن عمليات التوثيق الكاملة مستمرة للمخيمات في مختلف المناطق، يضاف إليها أكثر من 23 حريقاً ضمن تلك المخيمات، مع انهيار مستمر في درجات الحرارة.

رضيعة مرمية في شوارع حلب تنهش القوارض وجهها

وأوضح الفريق في بيان له اليوم الأربعاء أنه لم تسجل الاستجابة الإنسانية للمنظمات العاملة في المنطقة أي تحسن إضافي بسبب استمرار العوامل الجوية، وزيادة حجم الأضرار، إضافة إلى ضعف عمليات التمويل الرئيسية للأحداث الأخيرة في المخيمات.

وأشار إلى أنه لا يستطيع النازحين في أكثر من 70% من المخيمات الحصول على مواد التدفئة لهذا العام، كما يحتاج 95% من المخيمات التي تركيب مواد للعزل على الخيام.

ولفت البيان أن الاوضاع تتطلب زيادة عمليات الإغاثة الإنسانية للنازحين في المخيمات، و الإسراع في عمليات نقل النازحين من المخيمات إلى مساكن مؤقتة والتي من شأنها تخفيف الأضرار الناجمة عن العوامل الجوية المختلفة.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

نؤكد أن عجز التمويل المعلن عنه من قبل الأمم المتحدة والبالغ 39 مليون دولار كتمويل استجابة الشتاء للنازحين ، هو مبلغ أقل من المبلغ الفعلي وتحتاج المخيمات إلى ضعف هذا المبلغ للوصول إلى تأمين 85% من الاحتياج فقط.

وحث الفريق جميع المنظمات الإنسانية والأمم المتحدة إلى العمل على تلافي فجوات التمويل الكبيرة الموجودة حالياً وذلك لتأمين الدعم اللازم لأكثر من مليون ونصف مدني في تلك المخيمات، تضرر منهم بشكل مباشر أكثر من 200 ألف مدني حتى الآن.

وضربت مناطق شمال غرب سورية منخفضات جوية متتالية، أدت إلى إلحاق الأضرار بمئات المخيمات، وأدت إلى فقدان العشرات من العائلات لخيامهم ومأواهم.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط