أمريكا: لا نشجع على التطبيع مع نظام الأسد والدول التي طبّعت حرة

0 1٬735

جددت الولايات المتحدة الأمريكية تأكيدها أنها لا تشجع الدول على إعادة علاقتها مع نظام الأسد، مشيرة إلى أن الدول حرة في اختيار مسارها.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس: إن واشنطن لا تشجع إقامة علاقات دبلوماسية مع نظام بشار الأسد وإعادة تأهيله.

وأضاف برايس أن هذا ليس الوقت لإعادة تأهيل نظام الأسد، وأن هذا نظام لا يمكن تأهيله نظرا لما قام به من مجازر بحق شعبه.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأوضح المسؤول الأمريكي في تصريحاته أن وزارة الخارجية الأمريكية لا تشجع أي دولة على إقامة علاقات مع نظام الأسد.

وترى الخارجية الأمريكية أن وحشية نظام الأسد وسلوكه الذي عامل به الشعب السوري، ووحشيته التي مارسها لا تسمح بإعادة تأهيله وتدويره.

ولفت برايس إلى أن الدول التي طبعت مع نظام الأسد وأعادت العلاقات الدبلوماسية هي حرة في اختيار مسارها الدبلوماسي.

وفاة شابين وإصابة آخرين بحريق محطة وقود شمال إدلب

وكانت عدة دول عربية قد أعادت العلاقات مع نظام الأسد وطبعت معه، وأهمها الأردن والإمارات والبحرين التي عينت سفيراً لها الشهر الماضي.

ويطالب مسؤولون أمريكيون إدارة الرئيس جو بايدن باتخاذ إجراءات حازمة ضد الدول الحليفة للولايات المتحدة الأمريكية والتي طبعت مع نظام الأسد.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط