ارتقاء سبعة أشخاص في جبل الزاوية بقذائف ليزرية مصدرها مليشيات الأسد

0 608

ارتكبت مليشيات الأسد الطائفية مجزرة جديدة في قرية إبلين بجبل الزاوية في صباح ثالث أيام عيد الأضحى في تصعيد عسكري مستمر على ريف إدلب.

ارتكبت مليشيات الأسد الطائفية مجزرة جديدة في قرية إبلين بجبل الزاوية في صباح ثالث أيام عيد الأضحى في تصعيد عسكري مستمر على ريف إدلب.

وفي التفاصيل أدى قصف مدفعي على قرية إبلين إلى ارتقاء سبعة مدنيين بينهم أربعة أطفال وإمرأة وإصابة سبعة آخرين بينهم طفلتان وامرة جميعهم من عائلة واحدة جراء استهدافهم بقذائف مدفعي ليزرية (كرانسبول).

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا 

وبحسب الدفاع المدني الضحايا هم:

فؤاد مصطفى هرموش (الجد)

عماد فؤاد هرموش

مريم مصطفى هرموش

آلاء مصطفى هرموش

خديجة مصطفى هرموش

فؤاد مصطفى هرموش

فاطمة النمر

وجاء القصف بعد تحليق مكثف لطيران الاستطلاع منذ ساعات فجر اليوم الأولى فوق محافظة إدلب وأجواء جبل الزاوية بريفها وفوق جبال الساحل لرصد الأهداف.

قصف مستمر في العيد:

وكانت ميلشيات الأسد وحلفائه قصفت يوم أمس بشكل مكثف معظم مناطق خطوط التماس من ريف حلب إلى ريف إدلب الذي يشهد تصعيد كبير منذ مطلع هذا الشهر.

اقرأ أيضاً:  أردوغان: ما دمنا بالسلطة لن نلقي السوريين في أحضان القتلة

حيث سقط رمايات صاروخية على كل من قرى: (سان ، مربيليت وجبل الأربعين)، وأيضًا جسر الشغور وبداما بقذائف مدفعية ليزرية بريف إدلب، فيما استهدف محور كفر نوران ميزناز بريف حلب الغربي.

كما سجلت يوم أمس عدة غارات من الطيران الحربي الروسي استهدفت محور الساحل وركز القصف على تلال الكبينة بالتزامن .

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط