اكتشاف الإبداع عند الأطفال وتصرفات الأهالي الصحيحة

0 102

   يراقب الأهالي تصرفات أطفالهم بشكل دائم لمعرفة إن كانوا يتمتعون بذكاء حاد وإبداع، أو يحتاجون المساعدة، وأحيانًا التدخل الخاطئ بحياتهم يقتل الإبداع لدى الأطفال.

يراقب الأهالي تصرفات أطفالهم بشكل دائم لمعرفة إن كانوا يتمتعون بذكاء حاد وإبداع، أو يحتاجون المساعدة، وأحيانًا التدخل الخاطئ بحياتهم يقتل الإبداع لدى الأطفال.

كيف اكتشف ذكاء ابني وإبداعه؟

هناك عدة أمور تؤكد لك أن طفلك يتمتع بميزات خاصة عمّن هم في عمره، وما عليك إلا أن تراقب تصرفاته وتجلس معه أكثر لتعرفها ومنها:

خيال كبير للطفل:

يرتبط الإبداع بالخيال بشكل قوي، لذا عندما نرى الطفل يتخيل أشياء ويتحدث معها وهو يلعب، وربما يروي قصصًا، فهذا دليل واضح على ذكاء حاد وإبداع، عليكم كأهل تنميته وعدم السخرية من تصرفاته.

الانضباط الذاتي:
يبهرنا الأطفال بتصرفاتهم، خاصة عندما يقومون بصنع عالمهم الخاص بتعلم ضبط تصرفاتهم ووضع قوانين تميزهم عن بقية من هم بالعمر نفسه.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

ذاكرة قوية:
بعض الأطفال يميلون لتذكر الأشياء والحديث عنها، لكن الطفل المبدع يبدأ بسردها كقصة وبتفاصيل دقيقة جدًا نحن البالغين نسينا أجزاءها .

حب كبير لتعلم الأشياء وبسرعة:
يستمتع الأطفال بطرح الأسئلة بشكل عام بينما الأطفال الأذكياء تراهم يسألون عن أشياء أكبر من عمرهم، وأمور سمعوا أو رأوها على الإنترنت، ويبدؤوا بطرح التساؤلات عنها (كيف تصنع، لماذا تستخدم،..) وهذا ما ينمي قدراتهم العقيلة بمساعدة مخيلتهم، ويتعلمون كل جديد بسرعة ويبحثون عن المزيد دون كلل.

قدرات عقيلة وتركيز عالٍ:
ما يوكد لك أن طفلك مبدع حله لمعظم المشكلات التي تواجهه بنفسه دون اللجوء إليك، وتجده مركزًا على أبسط الأمور وما يحيطه ويستمر بعمله دون مملك أو كلل.

الانعزال والقراءة:
يتخوف الأهالي من رؤية طفلهم منعزل أحيانًا ولا يشارك مع من حوله باللعب، لكن إن كان يقضي ذلك في الرسم أو اللعب مع ألعابه والغناء لها وفتح مخيلته، فهذا تميز ولا خطر منه.
كما ثمة أطفال بعد تعلم القراءة ينغمسون في قراء القصص المصورة والخيال العلمي، وربما نشاهد بين أيديهم كتبًا أكبر من عمرهم، وهذه المطالعة دليل على الإبداع الخاص بهم.

وأخيرًا نجد أغلب الأطفال المبدعين يكرهون الذهاب إلى المدرسة بمرحلة ما، وذلك لشعورهم بالملل من تعلم أشياء هم يعرفونها مسبقًا وهذه مرحلة مهمة يجب مراقبة الطفل بها حتى لا تتحول من تميز إلى كسل.

من عمل بما علِم أورثه الله عِلمَ ما لم يعلم

كيف أتصرف مع الأطفال المبدعين:

أحيانًا ودون إدراك منا نقتل الإبداع لدى الطفل بسبب انشغالنا أو لجهلنا بما يصنع، فعندما ترى طفلك صاحب خيال اصنعْ له مكانه الخاص مهما كان منزلك صغيرًا، وضعْ فيه ألعابه والأمور التي يفضلها، واتركه يطلق أفكاره.
وأيضًا من المهم تخصيص بعض الوقت له ومشاركته بشغفه، فعليك الجلوس معه وإثارة فضوله بأسئلة عن كيف تصنع الحلوى مثلاً أو كيف تتحرك سيارته، وشاركه نشاطه بالرسم والغناء وقراءة أي شيء يريده.

الدعم النفسي المعنوي والمادي:

من المهم جدًا أن تحفز إبداع طفلك بدعم خاص، كتشجيعه على الاستمرار ومناصرته بما يفعل ويرسم ويتخيل، بتأكيدك أنك تحب ما يفعل وليس عيبًا ألا يكون كالآخرين من الأطفال.

وأيضًا من المحبب أن يقدم الوالدان هدايا كل فترة إما بمناسبة أو لإنجاز ما حققه، كحفظه شيء جديد لتعلمه الوضوء والصلاة وإتقانه لرسومات ، لكن المكافئة يجب أن تكون بوقت مفاجئ وليس بعد إنجازه حتى لا تعيق الهدايا والتقييم الدائم هذه الإنجازات وتجعله يتوقف عن الإبداع.

 

 

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط