الأردن يحبط مؤامرة إيرانية لتهريب أسلحة عبر سورية

1٬890

أعلنت السلطات في الأردن عن إحباط مؤامرة كانت تقودها إيران لتهريب أسلحة إلى المملكة بهدف تنفيذ أعمال تخريبية داخلها، بحسب تقرير لوكالة رويترز نُشر اليوم.

وأكدت الوكالة نقلاً عن مصدرين أردنيين أن المحاولة جرت في نهاية آذار الماضي.

اقرأ أيضاً:  سوريون يبيعون بيوتهم قرب القنصلية الإيرانية في دمشق

ووفقاً للتفاصيل التي نقلتها رويترز، فقد أرسلت الأسلحة فصائل مدعومة من إيران في سوريا إلى خلية تابعة لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن، والتي تربطها صلات بالجناح العسكري لحركة حماس وكان الهدف من هذه العملية كان زعزعة استقرار الأردن.

وأوضح أحد المصدرين أن أعضاء الخلية كانوا يخفون الأسلحة في حفر تُعرف بـ “النقاط الميتة” ويحددون مواقعها عبر نظام GPS ثم يصورونها ليتم استعادتها لاحقاً.

وتمكنت السلطات الأردنية من ضبط مخبأ الأسلحة بعد إلقاء القبض على أعضاء الخلية.

وفي سياق متصل، قتل جندي أردني اليوم نتيجة اشتباكات مسلحة مع مهربين على الحدود السورية الأردنية، بحسب ما أفادت به شبكة درعا 24 المحلية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وذكرت المصادر أن الجندي هو ماجد محمد سالم الفاعوري، من مرتبات حرس الحدود الأردني، مشيرةً إلى وجود تحليق لسلاح الجو الأردني في المنطقة.

وفي إطار الجهود الدبلوماسية، بحث وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي مع نظيره السوري فيصل المقداد، على هامش اجتماع وزراء الخارجية العرب التحضيري للقمة العربية في البحرين، قضايا أمن الحدود ومحاربة تهريب المخدرات.

وشدد الصفدي على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية وفق قرار مجلس الأمن رقم 2254.

وقد كثفت القوات الأردنية من عملياتها العسكرية البرية والجوية على الحدود الشمالية وداخل الأراضي السورية في الفترة الأخيرة، في مواجهة تزايد عمليات تهريب المخدرات التي تشهدها الحدود الأردنية السورية منذ سيطرة قوات النظام السوري على المناطق الحدودية في عام 2018.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط