الأمم المتحدة توثق حالات اعتقال وعنف جنسي بحق العائدين إلى مناطق الأسد

4٬543

وثقت الأمم المتحدة في تقرير لها حالات اعتقال وانتهاكات جسيمة بحق اللاجئين السوريين الذين قرروا العودة إلى مناطق سيطرة نظام الأسد.

وقالت الأمم المتحدة في بيان لها صدر اليوم الثلاثاء: وثقنا حالات احتجاز تعسفي وتعذيب وعنف جنسي واختطاف ارتكبتها الحكومة السورية وسلطات الأمر الواقع.

تابعونا على صفحتنا الجديدة في فيسبوك من خلال الرابط هنـــــــــــــــــــــــا

وأضافت: اللاجئون السوريون العائدون إلى بلادهم كانوا أكثر عرضة لانتهاكات واسعة النطاق مثل ابتزاز أموالهم وممتلكاتهم ومصادرتها

وأكد المفوض السامي لحقوق الإنسان أن الصورة المثيرة للقلق جاءت وسط تزايد عدد عمليات ترحيل السوريين من دول أخرى.

اقرأ أيضاً: مسؤولة أمريكية تنفي نية أمريكا سحب قواتها من سورية

وأضاف أن وضع العائدين إلى سوريا يثير تساؤلات جدية حول التزام الدول بالإجراءات القانونية الواجبة والحظر الدولي على إعادة أي شخص إلى بلد يمكن أن يتعرض فيه للتعذيب

وأشار إلى أن جميع عمليات العودة إلى سوريا يجب أن تكون طوعية ويجب تهيئة الظروف من أجل عودة آمنة وكريمة ومستدامة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط