الائتلاف الوطني يدين لقاء ماكرون بوفد قسد بباريس

0 290

انتقد الائتلاف الوطني السوري لقاء الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون) بوفد من الإدارة الذاتية التابعة لقسد في العاصمة الفرنسية باريس.

انتقد الائتلاف الوطني السوري لقاء الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون) بوفد من الإدارة الذاتية التابعة لقسد في العاصمة الفرنسية باريس.

وقال الائتلاف الوطني في بيان له أمس الثلاثاء: “إن استقبال الرئيس الفرنسي لوفد مليشيات pyd الإرهابية أمر مؤسف ويبعث على القلق، فكل من يفتح الطريق للتعامل مع هذه الميلشيات، فهو يعلن عن علاقة مباشرة مع حزب العمال الكردستاني الإرهابي pkk”.

وأضاف أنه ترتبط هذه الميلشيات بعلاقات عضوية ومتجذرة مع تنظيم pkk، وهي علاقة أكيدة لا ينكرها أحد.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا 

وأكد البيان أن هذه الميلشيات ارتكبت بحق الشعب السوري جرائم تهجير وتغيير ديمغرافي وانتهاكات جسيمة، وقد سيطرت على موارد سورية وجيّرتها لتحقيق أجندات دخيلة غير وطنية.

وأوضح أن خروقات وجرائم الـpkk بحق المدنيين السوريين من مختلف مكونات الشعب السوري مستمرة.

وطالب الائتلاف الوطني الأطراف الدولية المتورطة في دعم هذه الجماعات والتنظيمات العمل على إعادة النظر تمامًا في علاقتهم ودعمهم.

ولفت إلى أن المطالبة بالاعتراف بهذه الميلشيات التي تفرض نفسها على الشعب السوري بالحديد والنار، يمثل انتهاكاً لوحدة التراب السوري.

اقرأ أيضاً:  سليمان صويلو على رأس وفد أمني تركي في الشمال السوري

يذكر أنه يوم الإثنين الفائت التقى الرئيس الفرنسي وفدًا من الإدارة الذاتية التابعة لقسد في قصر الإليزيه بباريس، وبحثا خلال اللقاء مجموعة من القضايا المتعلقة بموضوع الإدارة الذاتية شمال شرق سورية.

وكانت الخارجية التركية قد أدانت اللقاء بين الرئيس الفرنسي ووفد قسد، مؤكدة أن تعامل فرنسا مع هذا التنظيم الإرهابي الدموي الذي يمتلك أجندة انفصالية، يضر بجهود تركيا الرامية لحماية أمنها القومي ووحدة سورية.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط