الائتلاف الوطني يعرب عن سخطه حيال التفجيرات في ريف حلب

0 863

أعرب الائتلاف الوطني السوري عن حزنه لما حصل من تفجيرات في المناطق المحررة، مؤكداً في بيانٍ أصدره اليوم الجمعة أن التفجيرات الإرهابية شبه المتزامنة التي ضربت الباب وأعزاز وعفرين في ريف حلب تأكيدٌ لاستمرار التهديد الإرهابي.

وقال الائتلاف الوطني في البيان: إن استمرار التهديد الإرهابي من قبل الميليشيات الإرهابية في سورية هو تهديد على المدنيين لا سيما في الشمال.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأوضح الائتلاف في البيان أنه لا بد من موقفٍ دولي جاد حول ما يحصل في الشمال من تكرار هذه التفجيرات، والتي تستهدف بالدرجة الأولى المدنيين الآمنين والرامية إلى إيقاف عجلة الحياة وزرع الفوضى لتكون مكوناً مستمر في حياتنا اليومية.

وتابع الائتلاف: من الضروري رفع الغطاء عن أي ميليشيا إرهابية في سورية من قبل أي طرف دولي، لأنه من المؤسف أن نشهد استمراراً الدعم الدولي الآن لبعض هذه الميليشيات الإرهابية، ومن مثلها ميليشيا قسد الإرهابية، وخلاياها وتفرعاتها المختلفة في سورية.

الجامعة العربية تلتقي بيدرسون وتكشف رؤيتها للحل في سورية

مؤكداً أن إرهاب نظام الأسد والتنظيمات المتطرفة والميليشيات الطائفية التي تدور في فلكه بما فيها ميليشيا قسد بمختلف مسمياتها وفلول داعش، هي كيانات لا شك أنها متشابكة يخدم بعضها البعض، وتصب ممارساتها كلها ضد الشعب السوري وتطلعاته في الحرية والكرامة.

واختتم الائتلاف الوطني بيانه بتقديمه أحر التعازي لذوي الضحايا وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين، مطالباً المجتمع الدولي بمواقف تكون أكثر حزماً ضد الإرهاب في سورية.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط