الاتحاد الأوروبي يجدد تمسّكه بـ”اللاءات الثلاث” ويؤكد أهمية مؤتمر بروكسل

3٬060

أكد الاتحاد الأوروبي في تصريحات إعلامية عدم حصول أي تغيير في موقفه تجاه نظام الأسد، وذلك بالتزامن مع اقتراب موعد مؤتمر بروكسل الثامن المخصص لدعم مستقبل سوريا والمنطقة.

وقد أوضح المتحدث الإقليمي باسم الاتحاد الأوروبي، لويس ميغيل بوينو، أن الموقف الأوروبي يتمثل في الالتزام بـ”اللاءات الثلاث”، وهي عدم التطبيع مع نظام الأسد، وعدم إعادة الإعمار، وعدم رفع العقوبات، إلا في إطار عملية سياسية شاملة ودائمة ومصداقية، تتوافق مع قرار مجلس الأمن الدولي 2254.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على واتساب اضغط هنا

وأكد بوينو أن الاتحاد الأوروبي ما زال يصر على ضرورة العمل على تحقيق العدالة للضحايا في سوريا، ومساءلة جميع الجهات الفاعلة والمسؤولة عن انتهاكات القانون الدولي، بما في ذلك القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان.

وفي سياق متصل، أشار بوينو إلى أهمية مؤتمر بروكسل الثامن الذي يهدف إلى دعم الجهود الدولية من أجل إيجاد حل سلمي مستدام في سوريا.

اقرأ أيضاً: حكومة الأسد تخفض كميات البنزين والمازوت

وأكد أن المؤتمر يوفر منصة للحوار مع المجتمع المدني السوري والجهات المعنية الرئيسية في الأمم المتحدة والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى ممثلين لدول طرف ثالث ومنظمات غير حكومية دولية.

وفي الختام، شدد بوينو على أن الاتحاد الأوروبي يستمر في دعم السوريين داخل سوريا وفي البلدان المجاورة.

وأضاف أنه قدم أكثر من 30 مليار يورو بشكل عام لهذا الغرض، مؤكداً على ضرورة حصول الشعب السوري على فرصة للعيش بكرامة وسلام، والوصول إلى حل سياسي تفاوضي وفقًا لقرار مجلس الأمن الدولي 2254.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط