الدكتور جمال أبو الورد يناشد أردوغان: الدم السوري ليس بالرخيص

1٬602

ناشد عالم الرياضيات السوري جمال أبو الورد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لحماية اللاجئين السوريين في تركيا.

وقال أبو الورد: السيد الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية التركية.. من أجل مكانة تركيا في قلوب العرب والمسلمين ومن أجل التاريخ المشترك نعلمكم أن المهاجرين ليسوا بخير وأن دمهم أصبح مستباح في ديار إخوتهم الأنصار.

وأضاف: السوريون هم شعب حضارته متأصلة في أعماق التاريخ.. وقفوا في وجه اعتى نظام مجرم في تاريخنا المعاصر مدعوم بالاحتلال الروسي والإيراني والمليشيات الطائفية التي أوغلت في الإجرام وقدموا أكثر من مليون شهيد على مذبح الحرية من أجل كرامتهم ونيل حريتهم .. هذا الشعب يستحق الحياة وقد آثر اللجوء إلى تركيا لأنه رأى فيها الحصن المدافع عن الإنسانية وإخوة الدم والتاريخ.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وتابع: السيد الرئيس نعلمكم أن إخوتكم المهاجرين ليسوا بخير وباتوا لا يشعرون بالأمن والأمان.. من أجل تركيا وسورية والعرب والمسلمين والإنسانية نناشدكم بالتدخل الفوري لإيقاف تلك الحملات العنصرية الدخيلة واتخاذ العقوبات الرادعة والصارمة بحق الممارسات العنصرية التي يتعرض لها أبناء الشعب السوري والعرب.. أو فتح أبواب الهجرة أمام هذا الشعب المكلوم.. الذي بات دمه مستباح دولياً حتى اختلطت بهذا الدم الطاهر مياه البحار والمحيطات ..حفظكم الله وحفظ تركيا حكومة وشعباً.

اقرأ أيضاً: وزير الخارجية السعودي يجدد التزام بلاده بحل سياسي في سورية

وتأتي مناشدة أبو الورد في فترة تشهد ازدياداً ملحوظاً للهجمات العنصرية ضد اللاجئين السوريين في تركيا.

ويوم أمس أقدمت مجموعة من الشبان الأتراك، على قتل شاب سوري رمياً بالرصاص في مكان عمله بولاية أضنة، وذلك بعدما رفضه إعطائهم هاتفاً بالمجان.

وقال الناشط الحقوقي، طه الغازي، إن الشاب السوري أحمد مدراتي قتل، مساء الإثنين، متأثراً بإصابته بجروح حرجة، من جراء تعرضه لإطلاق نار من قبل مجموعة من الشبان الأتراك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط