الملاكم عمار الحاج يدخل عالم تنظيم البطولات الاحترافية بتركيا (فيديو)

غسان دنو

0 225

كشفت مصادر خاصة لصحيفة حبر عن تنظيم الملاكم السوري المعارض (عمار الحاج) أول بطولة احترافية في الملاكمة في مدينة إسطنبول، وسط غياب غطاء ثوري وسياسي سوري من المعنيين بالرياضة.

كشفت مصادر خاصة لصحيفة حبر عن تنظيم الملاكم السوري المعارض (عمار الحاج) أول بطولة احترافية في الملاكمة في مدينة إسطنبول، وسط غياب غطاء ثوري وسياسي سوري من المعنيين بالرياضة.

وعن البطولة التي حملت اسم (future fight night) حدثنا السيد (أحمد) والد الكابتن (Ömer Elhaj) قائلاً: “هي أول بطولة احترافية ينظمها ابني في مدينة إسطنبول التركية ولن تكون الأخيرة”.

وأضاف: ” البطولة أقيمت يوم السبت مطلع هذا الأسبوع بواقع 80 مباراة بأوزان مختلفة وبمشاركة نسائية أيضًا.”

وتابع: “بدأت البطولة بالتاسعة صباحًا، لعب خلالها 70 مباراة بدون بث مباشر (ألت ماتش) بواقع جولتين لكل لاعب”.

وشارك بها العديد من اللاعبين السوريين الهواة والأتراك وجنسيات أخرى من ليبيا وأفغانستان وأذربيجان وأوزبكستان وإيران وأوكرانيا، في مباريات تمهيدية لتجهيز الهواة لاكتساب الخبرة للدخول في المباريات الرئيسة الكبيرة مستقبلاً وأخرى مباشرة.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وشهدت البطولة فوز لاعبين سوريين من أصل 7 هما: (حسن الحمود) بعمر 25 عامًا في وزن 67 كغ عن ولاية هاتاي، واليافع (نورس عبد العزيز نجار) 15 عامًا بوزن 51 كغ عن فريق سبور ستي بقيادة الكابتن (موسى نجار) في ولاية كيليس.

 

بطولة احترافية دون تمثيل رسمي للثورة:

وعن البطولة التي وصلت تكاليفها لنحو 300 ألف ليرة تركية يضيف والد عمار: ” شهدت البطولة حضورًا رسميًا تركيًا ممثلاً برئيس بلدية أفجلار والاتحادين التركي للكيك بوكسنغ والملاكمة؛ للإشراف على التحكيم دون أي تمثيل سوري حر من اللجنة الأولمبية، أو الائتلاف الوطني، الذي كنا نتمنى حضورهم لدعم ابني ورفع علم الثورة “.

وأردف: ” اقتصر الحضور الرياضي السوري على بعض الرياضيين كتمثيل شخصي وليس باسم الثورة”.

وكانت التغطية الإعلامية على قناة tv8. 5 وتلفزيون وسط الليبي الذي حضر لتغطية نزال لاعبه الليبي سعد فتيحي، الذي فاز بكأس البطولة على التركي (علي مرات) في مباراة من خمس جولات.

كما شهدت البطولة حضورًا طيبًا لفعاليات وتجار أتراك شاركوا في البطولة كرعاة رسميين، بينما غابت الفعاليات التجارية السورية.

والتقت صحيفة حبر الكابتن (علاء الدين تمر) رئيس الاتحاد السوري الحر للوشو كونفو، الذي أبدى سعادته بتمكن شاب سوري مثل عمار من تنظيم حدث ضخم بهذا الحجم.

وقال: “حضرنا البطولة بصفتنا الرسمية، وهي غاية في الأهمية، وعلى مستوًى تنظيمي احترافي يعجز عنه نظام الأسد”.

وأشار أن مستوى المقاتلين كان عاليًا من قبل الأجانب، لكن من قبل السوريين أخف بسبب تكاليف المشاركة المرتفعة وعدم وجود دعم مادي للرياضيين اللاجئين من قبل الجهات المعنية.

بينما الدعم التركي كان على قدر كبير من المسؤولين، الذين أتاحوا صالة رياضية للتنظيم وهو أمر ليس بالسهل الحصول عليه للاجئين السوريين، متمنيًا للملاكم عمار وغيره أن يستمروا بالعطاء وإظهار قوة الإرادة للسوريين بالرغم من الظروف.

رئيسة بلدية غازي عينتاب تشيد بدور السوريين في الولاية

وبالعود إلى والد الكابتن عمار أنهى حديثه معنا بقوله: ” البطولة شهدت تنظيمًا رائعًا بعد تحضير وجهود شخصية من ابني وزميله التركي (سنان جالا) لمدة ثلاثة أشهر، وهي بداية مبشِّرة لنا وللسوريين للدخول بتنظيم بطولات احترافية مستمرة بإذن الله”. كاشفًا عن بطولة قادم (VIP) نهاية شهر آذار مارس 2022.

ولمع نجمع الكابتن (عمار الحاج) وسط جماهير الثورة بعد إطاحته بالملاكم الإيراني (محمود غريمي) بالضربة القاضية في بطولة الكيك بوكسنغ بتركيا مطلع شهر شباط من العام الحالي، وفي سجله العديد من الألقاب حمل فيها علم الثورة.

 

 

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط