بعد احتجاجات…السويد: حرق الكتب المقدسة تصرف غير محترم أبداً

48

علقت الحكومة السويدية على قيام زعيم حزب الخط المتشدد الدنماركي اليميني المتطرف راسموس بالودان بحرق نسخة من القرآن أمام السفارة التركية في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وقال رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون في تغريدة له عبر حسابه على تويتر: إن حرية التعبير جزء أساسي من الديمقراطية مشدداً على أنَّ ما هو قانوني ليس هو المناسب دوماً.

واعتبر كريسترسون أنَّ حرق الكتب المقدسة تصرف غير محترم أبداً، معرباً عن تفهّمه انزعاج المسلمين من إحراق المصحف الشريف في العاصمة ستوكهولم.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

كما انتقد وزير الخارجية السويدي وبياس بيلستروم، إحراق المصحف الشريف في ستوكهولم.

وقال بيلستروم، في تغريدة له عبر تويتر: إن استفزازات الإسلاموفوبيا مدهشة مؤكداً أنَّ السويد تمتلك مساحة واسعة من حرية التعبير فيما نفى دعمه هو والحكومة السويدية لحادثة إحراق المصحف الشريف.

وخلال اليومين الماضيين شهدت مناطق في تركيا والشمال السوري مظاهرات احتجاجية ضد حرق المصحف الشريف، حيث تجمع المتظاهرون، الأحد، في حيّ “كولتور” وسط ولاية باتمان شرقي تركيا، استجابة لدعوة وجهتها منصة جيل القرآن، تحت شعار دافع عن القرآن الكريم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط