بلومبيرغ: أزمة اللاجئين في تركيا قضية سياسية

2٬341

أكدت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، أن أزمة اللاجئين وعلى رأسهم السوريين باتت قضية سياسية رئيسية في تركيا، وتشكل تحدياً أمام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وفي تقرير لها قالت الوكالة: إن المشاعر المعادية للاجئين السوريين تصاعدت في تركيا، وقد تشكل تحدياً لأردوغان، قبل الانتخابات المقبلة.

ريال مدريد يحقق لقب الأبطال الرابع عشر بعد فوزه على ليفربول

وأشارت إلى أن تلك المشاعر المعادية، ازدادت بعد تعثر الاقتصاد التركي، الذي جعل عدد كبير وطبقة كبيرة من الأتراك غير قادرين على تأمين أمور حياتهم.

ولفت تقربر الوكالة إلى أن المعارضة التركية تتهم اللاجئين بالاستحواذ على فرص العمل، إلا أن مسؤولين حكوميين أكدوا أن اللاجئين ساهموا إلى حد كبير في النهوض بالاقتصاد التركي.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

وذكر التقرير أن الاتحاد الأوروبي قدم مليارات الدولارات لتركيا، وذلك لاستضافتها الملايين من اللاجئين السوريين منذ نحو عشر سنوات.

ونوهت الوكالة أن خطة أردوغان الهادفة لإعادة مليون لاجئ سوري، تهدف إلى تخفيف حدة الاستياء المتزايد تجاه اللاجئين.

يذكر أنه خلال الأشهر الماضية زادت حدة التصريحات العدائية ضد اللاجئين السوريين في تركيا، وغالباً ما يطلق تلك التصريحات الأحزاب العنصرية المعارضة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط