تحذيرات من ارتفاع درجات الحرارة وتوصيات للمهجرين في المخيمات

596

حذر الدفاع المدني السوري أهالي مناطق شمال غرب سورية، من ارتفاع درجات الحرارة، والتعرض لضربات الشمس خصوصاً فترة الذروة.

وقال الدفاع المدني: إن فرقه أسعفت طفلاً من بلدة قورقانيا شمالي إدلب إلى مشفى لتلقي العلاج، كان قد أصيب بضربة شمس يوم أمس، وتدهورت حالته الصحية بعد منتصف ليلة اليوم الأربعاء.

روسيا العظمى على أعتاب نظام دولي جديد

وأضاف الدفاع المدني أنه مع ارتفاع درجات الحرارة في مناطق شمال غربي سورية تزداد احتمالات الإصابة بضربة شمس وخاصة في حال التعرض للشمس في أوقات الذروة.

وأوصت الخوذ البيضاء الأهالي بالإكثار من شرب المياه والسوائل مع ارتفاع درجات الحرارة، وعدم التعرض لأشعة الشمس مباشرة لاسيما الأطفال وكبار السن من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الثالثة ظهراً.

من جانبه قال منسقو استجابة سورية اليوم الأربعاء: “لاتزال درجات الحرارة في ارتفاع مستمر، لتلقي ظلالها على مخيمات النازحين في شمال غرب سورية، لتزيد من معاناة النازحين المستمرة، وسط أوضاع إنسانية سيئة تواجه النازحين في المخيمات بسبب الضعف الكبير في عمليات الاستجابة الإنسانية ضمن المخيمات”.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

وأوضح الفريق أن أكثر من 109 حرائق ضمن المخيمات منذ بداية العام الحالي وحتى الآن، نتيجة العوامل المختلفة أبرزها شح المياه الموجودة للتعامل مع الحرائق.

وأكد أنه يعاني أكثر من 590 مخيماً من انعدام المياه اللازمة، إضافة إلى انخفاض مخصصات المياه في باقي المخيمات نتيجة تخفيض الدعم وارتفاع معدل استهلاك المياه نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

وأوصى الفريق السكان المدنيين بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمنع حدوث الحرائق والتي تعود بمعظمها إلى الاستخدام الغير آمن لمواقد الطهي وتسرب الغاز أو حدوث ماس كهربائي في مواد الإنارة.

وحذر أيضاً من انتشار الزواحف والحيوانات السامة والتي تسمح الحرارة المرتفعة بظهورها بشكل كبير، وطالب بالعمل على حماية الأطفال وكبار السن من موجات الحر الحالية وهما الفئتان الأكثر تعرضا للوفيات والإصابات نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

ودعا منسقو الاستجابة المنظمات الإنسانية بشكل عاجل إلى تحمل مسؤوليتها الإنسانية والأخلاقية اتجاه النازحين في مخيمات شمال غرب سورية والتي يقطنها أكثر من مليون ونصف مدني في مواجهة درجات الحرارة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط