تحرير الشام تنفي اجتماعها مع المخابرات البريطانية

0 128

نفت هيئة تحرير الشام ما روجته إحدى الوكالات الروسية حول لقاء جمع بين قائد هيئة تحرير الشام أبو محمد الجولاني والمخابرات البريطانية في محافظة إدلب

نفت هيئة تحرير الشام ما روجته إحدى الوكالات الروسية حول لقاء جمع بين قائد هيئة تحرير الشام أبو محمد الجولاني والمخابرات البريطانية في محافظة إدلب.

وقال مدير مكتب العلاقات الإعلامية في هيئة تحرير الشام (تقي الدين عمر) في تصريح صحفي حصلت حبر على نسخة منه: ” إن ادعاء الوكالة الروسية كاذب وننفيه جملة وتفصيلاً.”

وأضاف عمر: “اعتادت ٱلة المحتل الروسي الإعلامية على نسج الأكاذيب وتلفيق التهم للثورة السورية، سعيًا منها في مواجهة أي خطوة تصب في مصلحة المناطق المحررة ولزعزعة أمنها وتشويه سمعتها”.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

منوهًا إلى أن ما زعمته وكالة (تاس) مساء يوم الإثنين31 أيار عن وجود لقاء جمع قيادة هيئة تحرير الشام مع مخابرات بريطانية، وهو ادعاء كاذب.

تاس تقول: إن اجتماعًا وقع بين قيادة تحرير الشام ومبعوث بريطاني:

وبحسب مانقلته وكالة (تاس) الروسية، فإن الجولاني التقى مؤخرًا ممثلاً عن جهاز الاستخبارات السرية البريطاني “MI6″، في محافظة إدلب التي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام.

ووفق الوكالة فإن اللقاء جرى منذ مدة قريبة في منطقة إدلب، بالقرب من معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.

اقرأ أيضاً: محاولة تسلل لقوات الأسد بريف إدلب تزامنًا مع الحديث عن عمل عسكري قريب

وذكر المصدر أن المحادثات بين الطرفين تركزت على إمكانية شطب اسم هيئة تحرير الشام من قائمة الإرهاب الدولية.

وأشار المصدر إلى أن الجانب البريطاني اقترح على (هيئة تحرير الشام) إعلان التخلي عن مواصلة عمليات التقويض ضد الدول الغربية وإقامة تعاون وثيق معها.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط