تركيا تحضر المشتبه به بتنفيذ هجوم الريحانية من أمريكا

1٬370

أحضرت تركيا المدعو (محمد غزر) الذي يشتبه بأنه العقل المدبر لهجوم الريحانية بولاية هاتاي عام 2013 من الولايات المتحدة الأمريكية حيث يقف من خلفه النظام السوري و أفرعه الأمنية كمتهم رئيس في تدبير الهجوم.

وقالت وزارة الداخلية التركية اليوم الخميس في بيان لها: إنه خلال التحقيقات مع مخطط الهجوم نفسه، المدعو يوسف نازك، اعترف أنه تلقى التعليمات من غزر.

طالب سوري يحقق المرتبة الأولى في جامعة غازي عينتاب

وأضاف البيان أنه وبناء على ذلك، تم جلب غزر بالتعاون مع وكالة الإنتربول الدولية، من الولايات المتحدة التي كان مسجونًا فيها بتهمة تجارة المخدرات.

وغزر المولود في أنطاكية عام 1967، كان ملاحق دوليًا من تجارة المخدرات، وتركيًا بتهم الانتماء إلى تنظيم إرهابي والانخراط في ممارسات تستهدف وحدة الدولة.

وأودى الانفجاران اللذان استهدفا مقر بلدية الريحانية ومبنى البريد في ولاية هاتاي، في 11 أيار/مايو 2013 بحياة 53 شخصًا، وتسببا بجرح العشرات من السوريين و الأتراك الأبرياء.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط