تزايد كبير بحالات الاكتئاب في مناطق سيطرة نظام الأسد

2٬583

كشفت إحصائيات طبية عن ارتفاع ملحوظ في حالات الاكتئاب في مناطق سيطرة نظام الأسد، حيث تشير التقديرات إلى ارتفاع بنسبة 50 في المئة خلال عام واحد فقط.

ووفقًا للأرقام الواردة، فقد بلغ عدد المصابين بالاكتئاب عام 2023 نحو 87966 حالة، مقارنة بـ40114 حالة في عام 2021.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على واتساب اضغط هنا

وأشارت مصادر موالية إلى أن الأرقام المذكورة تعتبر جزءاً فقط من الصورة الكاملة لحالات الاكتئاب في مناطق الأسد حيث لا تشمل القطاع الخاص أو الجمعيات الخيرية، مما يعني أن الوضع الفعلي قد يكون أكثر تعقيداً وخطورة.

بالإضافة إلى ذلك، أكد مسؤولون طبيون وجود عشرات الأدوية المضادة للاكتئاب، مشيرين إلى أهمية اختيار الدواء المناسب لكل حالة على حدة، ورغم أن هناك ثقة في فعالية العلاج الدوائي، إلا أنه لا ينبغي إغفال العلاج المعرفي السلوكي الذي يسهم بشكل فعال في التعافي.

اقرأ أيضاً: ريم حنا تستعد لكتابة الجزء الثالث من الفصول الأربعة

من جانبها، أطلقت وزارة الصحة في نظام الأسد مبادرة للاستشارات النفسية عبر الخط الساخن، بهدف تقديم الدعم والمساعدة للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية، وأكدت على استمرار هذه الجهود خلال الفترة المقبلة.

وفي ضوء هذه التطورات، أكد مديرو المستشفيات النفسية على ضرورة توفير المزيد من الكوادر الطبية المتخصصة في هذا المجال، مشيرين إلى أن الأوضاع المعيشية الصعبة تزيد من معدلات الاكتئاب والأزمات النفسية بشكل ملحوظ.

ويعاني السكان في مناطق سيطرة نظام الأسد من ظروف اقتصادية ومعيشية صعبة بسبب ضعف الرواتب الشهرية مما ينعكس على الحالة النفسية العامة للسكان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط