تصرف شجاع من شاب سوري جعله محط اهتمام الإعلام التركي

0 155

أصبح لاجئ سوري في تركيا حديث الإعلام التركي والعربي نتيجة تصرف شجاع وإنساني قام به إثر إنقاذه مواطن تركي حاول الانتحار في مدينة(إسطنبول) صباح أمس الأحد.

ففي حي (باغجلار) في إسطنبول التركية صباح يوم 10 يناير، استفاق الحي على صدى محاولة انتحار لشاب تركي يدعى (أوغور) ذو 27 عامًا بإلقاء نفسه من شرفة منزله، نتيجة شجار حدث بينه وبين عائلته لايعرف سببه، إلا أنه من المتوقع أن تعاطيه للمخدرات هو السبب الأساسي، وفي هذه الأثناء كان الشاب السوري(ماجد سلو) موجودًا في الحي ليكون (ماجد) حديث الإعلام الذي تغنّى بشجاعته.

وحسبما نقلت مصادر إعلام تركية، فإن (ماجد) هو الوحيد من أبناء الحي الذين وُجدوا لمعاينة الحادثة، حيث صعد مسرعًا إلى منزل الشاب وتوجه على الفور نحو الشرفة حيث يحاول (أوغور) إلقاء نفسه، فأمسك بيده إلى أن قدمت فرق الشرطة وساعدت (ماجد) بعملية إنقاذ الشاب الذي أرسل على الفور إلى مشفى(ساكورا) في (باشاك شهير) .
وفي حديث (ماجد سلو) لوسائل الإعلام عن سبب تصرفه قال: ” أقدمت على هذه العملية الخطرة والشاقة بدافع إنساني لا أكثر من أجل إنقاذ حياة شاب من الموت “.

وليست المرة الأولى التي ينقذ فيها شاب سوري حياة مواطن تركي، فقد تكررت عمليات الإنقاذ كما فعل شاب بإنقاذه لمواطنة تركية علقت ببيتها العام الماضي نتيجة الزلزال الذي حدث حينها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط