تصعيد عسكري وقصف عنيف لقوات الأسد غربي حلب

607

صعدت قوات الأسد والميليشيات التابعة لها من قصفها على منطقة ريف حلب الغربي، كما أنها حاولت التسلل نحو المنطقة بعد منتصف ليل أمس الاثنين.

وقصفت قوات الأسد والميليشيات التابعة لها بالصواريخ والمدفعية الثقيلة، عدة قرى وبلدات على محور ريف حلب الغربي خلال الليلة الماضية.

روسيا تستهدف ريف إدلب والفصائل تتصارع بريف حلب

واستهدف القصف كلاً من بلدتي كفر عمة وكفر تعال، وأشار ناشطون إلى أن نظام الأسد استخدم صورايخ الفيل شديدة الانفجار خلال عمليات الاستهداف.

من جانبه حاولت قوات الأسد والميليشيات التابعة لها فجر اليوم الثلاثاء، إجراء عملية تسلل على محور كفر عمة بريف حلب الغربي، إلا أن فصائل الثوار تصدت لها وكبدتها خسائر.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

ويأتي التصعيد على محور ريف حلب الغربي، بعد تصعيد مشابه شنته قوات الأسد وروسيا على منطقة ريف إدلب الجنوبي، حيث شنت الطائرات الحربية الروسية غارات جوية أمس الاثنين على بلدتي الرامي وأورم الجوز جنوبي إدلب، تزامنت مع قصف مدفعي وصاروخي مكثف استهدف قرى جبل الزاوية.

ويتخوف الأهالي من عملية عسكرية جديدة لنظام الأسد والقوات الموالية له، نحو منطقة ريف إدلب، بينما الفصائل العسكرية لاتزال منشغلة بالاقتتال فيما بينها بريف حلب الشمالي، بحثاً عن توسيع نطاق سيطرتها.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط