تطورات جديدة في كازاخستان والاتحاد الأوربي يتدخل

0 2٬487

 

أعلنت روسيا اليوم الأحد، عن اكتمال نشر ما يسمى بالقوات التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي “التي دخلت بحجة حفظ السلام” في دولة كازاخستان.

وجاءت التصريحات الروسية متزامنةً مع حديث السلطات الكازاخية عن عودة الاستقرار للمناطق الساخنة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية: إن قواتها التي ذهبت إلى كازاخستان بحجة حفظ السلام، بدأت تنفيذ العملية الموكلة بها والتي كانت حماية البنية التحتية في كازخستان ومساعدة أجهزة القانون الكازاخية، لضبط الأوضاع.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وحول ذلك تحدثت صحيفة محلية في كازخستان أن القوات الكازاخية سيطرت بشكل كامل على العاصمة “نور سلطان” مضيفةً أن القوات الكازاخية تنفذ دوريات مداهمات للمنازل لاعتقال منتهكي النظام.

وأضافت الصحيفة أن عدد القتلى بلغ 164 قتيل، والمعتقلين وصل لأكثر من 6 آلاف شخص وأكثر من 1300 عنصر أصيبوا من عناصر الأمن.

امرأة تقتل زوجها بمساعدة أولادها في طرطوس
وأعرب الاتحاد الأوروبي عن حزنه حيال ما يحصل في كازاخستان، داعياً لخفض التصعيد في الدولة الكازاخية مندداً بأعمال العنف التي اندلعت في البلد.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو: إني على أمل أن يحل السلام والاستقرار في كازاخستان بأقرب وقت.

وأكد أن منظمة الدول التركية مستعدة لتقديم كل أنواع الدعم لتحقيق ذلك، وأنها ستعقد اجتماعاً لها على مستوى وزراء الخارجية بعد غد لبحث الأزمة.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط