تنسيق بين لبنان ونظام الأسد لإعادة 200 ألف لاجئ سوري

3٬349

كشف “عصام شرف الدين” وزير المهجرين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، عن تنسيق مع وزارة الإدارة المحلية في حكومة الأسد في دمشق. الهدف من هذا التنسيق هو وضع خطة جديدة تتضمن إعداد قوائم بأسماء السوريين الراغبين في العودة إلى ديارهم، وتسليمها إلى السلطات التابعة للأسد للحصول على موافقتها.

وأشار شرف الدين إلى أن هذه الخطة ستمكن من تنفيذ الاتفاق الثنائي بين لبنان وسوريا، الذي تم التوصل إليه في سبتمبر 2023، والذي يهدف إلى تمكين 200 ألف لاجئ في لبنان من العودة إلى وطنهم خلال عام واحد.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على واتساب اضغط هنا

ويتوقع أن تتم عملية إعادة اللاجئين السوريين في نهاية الشهر الحالي، بعد توقفها بسبب التصعيد العسكري في المنطقة.

وفي سياق متصل، أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، نجيب ميقاتي، أنه يسعى لحل سياسي يعتبر معظم المناطق السورية آمنة لإعادة وترحيل اللاجئين السوريين في لبنان.

وأضاف أن الحل لأزمة النزوح في لبنان يكمن في اعتبار معظم المناطق في سوريا مناطق آمنة لترحيل السوريين الذين يدخلون لبنان كلاجئين.

وختم ميقاتي تصريحه بالتأكيد على أن الاتصالات الدولية جارية بشأن ملف النازحين، وأنه يعمل على الحصول على الضوء الأخضر لبدء العمل في هذا الإطار، مؤكداً أن موضوع النازحين يوحّد اللبنانيين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط