جريمة في حماة.. أب يضرب طفلته حتى الموت

0 183

توفيت طفلة بعد غيبوبة استمرت لمدة ثلاثة أيام، عقب تعرضها للضرب المبرح والقاسي من قبل والدها في محافظة حماة وسط سورية.

 

توفيت طفلة بعد غيبوبة استمرت لمدة ثلاثة أيام، عقب تعرضها للضرب المبرح والقاسي من قبل والدها في محافظة حماة وسط سورية.

وبحسب مصادر محلية موالية، فإن الطفلة (هند المصري) التي تبلغ من العمر سبع سنوات، كانت قد وصلت إلى مشفى مجمع الأسد الطبي في مدينة حماة.

وأشارت المصادر إلى أن الطفلة فارقت الحياة بعد تعرضها لنزيف دماغي حاد.

وأكدت المصادر أن الطبابة الشرعية في حماة لاحظت وجود كدمات متفرقة على وجه الطفلة وصدرها، بالإضافة إلى وجود دم متخثر في أنفها.

وجاءت هذه الحادثة قبل أيام من مقتل طفلتين في منطقة مصياف بريف حماة على يد والدهم باستخدام الطلق الناري.

اقرأ أيضاً:  سوري يذبح حبيبته في عيد الحب ثم يقوم بفعل صادم (فيديو)

ونشرت صفحة أخبار مصياف الموالية على فيسبوك أمس الثلاثاء أنه وصلت إلى الهيئة العامة لـ مشفى مصياف الوطني جثة كُل من (علي أحمد سليمان) مواليد ٢٠٠٧، والطلفلة (ألماسة أحمد سليمان) مواليد ٢٠٠٩، مقتولين بـ طلق ناري.

وأضافت الصفحة الموالية أن الطفلين قُتلا في قرية (خان جلميدون)، التابعة لناحية (جب رملة) بريف مصياف، وأن والدهما من قام بإطلاق النار عليهما.

وأشارت الصفحة إلى أن والدهم من مواليد 1980، ويُعاني من اضطرابات و تم توقيفه سابقًا على خلفية مُحاولات انتحار بقنبلة.

يذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد فلتانًا أمنيًا كبيرًا، وما يزيد الفلتان هم مسؤولي نظام الأسد الفاسدين، وانتشار الميلشيات الأجنبية بين المجتمع بشكل كبير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط