خمس فوائد صحية للصيام المتقطع تؤثر في جسمك

0 276

يتميز نظام الصيام المتقطع بالعديد من الفوائد الصحية للجسم، غير أن له بعض الآثار الجانبية التي يجب الانتباه إليها.

يتميز نظام الصيام المتقطع بالعديد من الفوائد الصحية للجسم، غير أن له بعض الآثار الجانبية التي يجب الانتباه إليها.

وما يزال البحث عن فوائد الصيام المتقطع ومضاره مستمرًا، لكن الدراسات الأولية، على كل من البشر والحيوانات، تظهر العديد من الفوائد التي تتجاوز مجرد فقدان الوزن.

وتقول الدكتورة (فيرونيكا كونتريراس) من مركز AltaMed Health Services: “تتواصل الأبحاث بالصيام المتقطع، وحتى الآن ثبت أنه يقلل الالتهاب ويحسن حساسية الإنسولين، ويؤدي إلى تحسن في الجلوكوز وضغط الدم والكوليسترول الذي يمكن أن يمنع تطور الأمراض المزمنة.” وفقًا (لبزنس انسايدر).

خمس فوائد للصيام المتقطع:

1-يقلل آلام الالتهابات:

عندما يكون جسمك في حالة صيام، فهذا يعني أن احتياطات الجلوكوز لديك قريبة من الفراغ، ما قد يساعد في تقليل الالتهاب المؤلم، كما يقول أندرو وانج، أستاذ علم الأحياء المناعي في كلية الطب بجامعة ييل: “وعندما تصوم لفترات طويلة وممتدة من الوقت، ينتهي الأمر بجسمك باستخدام كل الجلوكوز، المصدر الرئيس للوقود الذي يحافظ على استمراريتك، ويدخل في عملية تسمى الكيتوزية، حيث يحرق الكيتونات للحصول على الوقود والطاقة، بدلاً من ذلك.”

والفكرة من هذا هي أن جسمك ينتج التهابًا أقل عند حرق الكيتونات مقارنة بالجلوكوز، وهو ما قد يفسر سبب اكتشاف بعض الدراسات أن الأنظمة الغذائية التي تعزز الكيتوزية تخفف أيضًا من آلام الالتهاب.

2-تنظيم مستويات السكر في الدم:

ربما يساعد الصيام المتقطع أيضًا في تنظيم مستويات السكر في الدم، وهو أمر مهم للحماية من الأمراض المرتبطة بعدم تحمل الجلوكوز مثل مرض السكري من النوع الثاني. ويحدث عدم تحمل الجلوكوز عندما لا يستطيع جسمك التحكم في كمية السكر في الدم، ما قد يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل خطير. ويقول وانج: إن نسبة السكر في الدم تزداد عند تناول الطعام، لذا فهي تنخفض بشكل طبيعي عندما تصوم.

وقد يفسر هذا السبب في أن دراسة صغيرة أجريت عام 2019 على الرجال المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وجدت أن الصيام المتقطع ساعد في تحسين تحمل الجلوكوز.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا 

3-تحسين صحة القلب:

في حين إن الأبحاث حول هذا الموضوع محدودة، يقول وانغ: إنه من المعقول افتراض أن الصيام المتقطع يعزز صحة القلب عن طريق تقليل الالتهاب والحماية من مرض السكري، وكلاهما من عوامل الخطر للنوبات القلبية والسكتات الدماغية. واختبرت دراسة صغيرة عام 2012 مسلمين لديهم تاريخ من أمراض القلب، وكانوا يصومون في رمضان. وبعد انتهاء صيامهم، كان هناك تحسن في درجة خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية لمدة 10 سنوات وانخفاض في عوامل الخطر القلبية الأخرى مثل الدهون وضغط الدم الانقباضي والوزن.

4-تخفيض ضغط الدم:

وجدت دراسة صغيرة أجريت عام 2018 أن الرجال الذين يعانون من مقدمات السكري والذين صاموا 18 ساعة يوميًا لمدة 5 أسابيع، انخفض لديهم ما يقارب 10 نقاط في ضغط الدم الانقباضي والانبساطي.

5-يساعد في الوقاية من السرطان:

قد يساعد وجود الالتهام الذاتي الصحي والمثالي في قمع نمو الورم، في حين إن الالتهام الذاتي غير المنظم قد يساهم في تطور السرطان، وفقًا لورقة طبية نشرت عام 2018. ولذلك، لا ينبغي أن يكون مفاجئًا أن العلماء يدرسون ما إذا كان الصيام المتقطع قد يساعد في الوقاية من السرطان أو إبطاء تقدمه عند استخدامه جنبًا إلى جنب مع علاجات مكافحة السرطان مثل العلاج الكيميائي.

اقرأ أيضاً:  إنجاز جديد للأسد..سورية الدولة الأكثر جوعاً في العالم

آثار جانبية للصيام المتقطع:

بشكل عام، يعد الصيام المتقطع آمنًا إذا كنت بصحة جيدة نسبيًا، وهذا لأنك ما زلت تحصل على جميع العناصر الغذائية والسعرات الحرارية التي يحتاجها جسمك. ومع ذلك، فقد تم ربط الصيام المتقطع بفقدان العضلات. وبالإضافة إلى ذلك، يجب على بعض الأشخاص المضي بحذر عندما يتعلق الأمر بالصيام المتقطع؛ لأن لديهم احتياجات غذائية أكثر دقة.

ويجب استشارة الطبيب قبل البدء في هذا النوع من الحمية خاصة إذا كنت من الفئات التالية (تحت سن 18، حامل، الرضاعة الطبيعية، اضطرابات الأكل في الماضي، أكبر من 65 عامًا، مرض السكري من النوع الثاني).

 

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط