دراسة: حليب الأم الملقحة يحمي الأطفال من الإصابة بكورونا

0 58

كشفت دراسة حديثة، أنه من الممكن أن يحتوي حليب الأم التي تلقت لقاحاً مضاداً لفيروس كورونا على أجسام مضادة قد تحمي رضيعها من العدوى.

كشفت دراسة حديثة، أنه من الممكن أن يحتوي حليب الأم التي تلقت لقاحاً مضاداً لفيروس كورونا على أجسام مضادة قد تحمي رضيعها من العدوى.

وأفادت صحيفة “إندبندنت” Independent البريطانية، في تقرير لها بأن باحثين من “جامعة فلوريدا” الأمريكية توصلوا لنتائج يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي على معدلات التطعيم للنساء الحوامل والمرضعات اللواتي اعتبرن اللقاحات آمنة بالنسبة لهن، لكن العديد منهن مازلن مترددات بشأن التطعيم.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

ووفقاً لما نشرت إندبندنت، فإن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتحديد آثار الأجسام المضادة على مناعة الرضّع وما إذا كانت تلك الأجسام المضادة تحميهم من الفيروس المستجد وتحوراته.

وأجرى الباحثون تحليلا لحليب 21 من الأمهات المرضعات اللاتي عملن في مجال الرعاية الصحية، ومن ثم أجريت اختبارات لدم الأم وحليبها على ثلاث فترات للكشف عن الأجسام المضادة قبل التطعيم.

مجموعة نصائح لتجنب تعرض الأطفال للأمراض الموسمية

وبعد جرعة اللقاح الأولى، ثم الجرعة الثانية استنتج العلماء أن لبن الأم بعد الجرعة الثانية كان فيه زيادة بمقدار 100 ضعف من الأجسام المضادة التي تلعب دوراً مهماً في المناعة ومكافحة العدوى.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط