رسائل بإيقاف إجازات العيد تصل لعشرات السوريين

0 1٬122

أكدت مصادر إعلامية وصول عشرات الرسائل النصية للسوريين الذين حجزوا لزيارة العيد عبر معبر الراعي، وتفيد تلك الرسائل بإلغاء موعد الزيارة المقررة سابقًا.

وأشارت المصادر أن الرسائل وصلت إلى عشرات السوريين بعد ساعات من التصريحات التي أطلقها وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، حول عزم بلاده فرض قيود على المسافرين إلى المناطق الآمنة في سورية.

وبوصول الرسائل إلى عشرات السوريين حول إيقاف دخولهم إلى سورية، فتح باب الجدل من جديد، حول الإجراءات الجديدة التي ستتخذها السلطات التركية.

وزير الداخلية في المؤقتة يكشف عن نتائج التحقيق حول اختراق النظام للائتلاف

من جانبه نفى مدير معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا بريف حلب الشمالي، ما تداولته وسائل إعلام تركية حول إيقاف إجازات العيد للسوريين، مشيرًا أن المعبر مفتوح، ولم يصل أي تعليمات من قبل الجانب التركي.

وقال صويلو في تصريحات أدلى بها أمس الثلاثاء للصحفيين: إنهم يدرسون تقييد الزيارات خلال هذا العيد والعيد المقبل متهمًا زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض كمال قليجدار أوغلو، بانتهاج أسلوب استفزازي لتأجيج معاداة الأجانب في تركيا وفي الوقت نفسه طرح قضية اللاجئين مع اقتراب كل استحقاق انتخابي بحسب وكالة الأناضول.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

وصرح قليجدار أوغلو أن حزبه سيعمل على لإرسال اللاجئين إلى بلادهم بإرادتهم مع ضمان سلامة أرواحهم وممتلكاتهم في حال وصوله إلى السلطة.

الجدير بالذكر أن دولت باهتشلي، زعيم حزب الحركة القومية، شريك حزب العدالة والتنمية في تحالف الشعب، قال مؤخراً: ليست هناك حاجة لعودة اللاجئين السوريين القادرين على الذهاب إلى بلادهم لقضاء العيد.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط