رواتب الأطباء في دمشق لا تكفي لتغطية المواصلات

4٬528

أكد أطباء مقيمون وطلاب ماجستير في كلية الطب بدمشق ضعف رواتبهم مستنكرين منعهم من العمل في المستشفيات الخاصة، أثناء فترة اختصاصهم وإضافة سنة “امتياز”.

وأكد الأطباء وفق ما نقلت صحيفة الوطن الموالية لنظام الأسد أن الرواتب التي يحصلون عليها لا تفكي لتغطية أجور المواصلات.

تابعونا على صفحتنا الجديدة في فيسبوك من خلال الرابط هنـــــــــــــــــــــــا

وذكر أحد الأطباء المقيمين في مستشفى المواساة بدمشق أن راتبه بعد الزيادة الأخيرة لا يتجاوز 300 ألف ليرة سورية.

ونوه إلى أن كل القرارات التي تصدر تدفع الأطباء نحو التفكير في الهجرة أكثر، مؤكداً أن العمل في المستشفيات الخاصة بالنسبة للطبيب المقيم ملجأ وحيد وفق صحيفة الوطن.

اقرأ أيضاً: معبر جرابلس مغلق أمام العائدين من تركيا إلى الشمال السوري

من جهته، أكد طبيب في مشفى التوليد الوطني، أن أغلب الأطباء الخريجين مستعدون لبيع ممتلكاتهم من أجل السفر، محذراً من أن هجرة العقول من أطباء ومهندسين ستكلف البلد الكثير.

ولفت إلى أن الطبيب المقيم عاجز عن حضور الكثير من المؤتمرات الطبية التي تعقد في محافظات مختلفة، بسبب التكاليف المادية من مواصلات وحجز غرفة وطعام جاهز.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط