شابات يؤسسن فريقًا للاستشارات القانونية خاصًا بالنساء في إدلب

عبد الحميد حاج محمد

0 119

 

أسَّست مجموعة من الشابات فريقًا تطوعيًا يُعنى بالاستشارات القانونية الخاصة بالنساء في داخل المناطق المحررة وخارجها، تحت اسم: (فريق الاستشارات القانونية).

ويتكون الفريق التطوعي من مجموعة من الشابات اللواتي كرسنَ جهودهنَّ لتوعية المرأة قانونيًا، من ناحية حقوقها، وخصوصًا النساء اللواتي غير قادرات على توكيل محامٍ قانوني للدفاع عن قضاياهنَّ، ويتخذ الفريق من مدينة حارم في الوقت الحالي مركزًا له.

فكرة المشروع:

تقول منسقة الفريق (هند خشان) لصحيفة حبر: “فكرة المشروع هي الاستشارات القانونية، وهو خاص بنساء الداخل والخارج السوري من النواحي القانونية كافة، وخاصة للنساء غير القادرات على توكيل محامٍ، حيث نقوم بمساعدتهنَّ بموضوع المفقودين والعوائل من النواحي القانونية، وذلك وفق استشارة محامين، ونستهدف السيدات المتزوجات من عمر ١٤ عامًا وما فوق، ونقوم بتقديم التوعية  واستشارات قانونية مجانية”.

 

وأسست الفتيات الفريق عقب تدريب أجرته منظمة (تستقل) استمر لنحو أربعة أشهر، وحازت على موافقة تمويل المنظمة لمشروعهنَّ الذي قدمنَه، وذلك من بين عشر مشاريع أخرى.

معلمو إدلب يهاجرون نحو المدارس الخاصة

وتضيف (خشان) أن “الفريق يسعى أن يكون لديه أعضاء في الخارج والداخل السوري، ومركزًا لمساعدة النساء قانونيًا، ويستحوذ على ثقتهم في ظل الظروف التي تمرُّ بها سورية”.

انطلاق أعمال الفريق:

(وعد المصطفى) إحدى أعضاء الفريق في الداخل السوري تقول: “الفريق انطلق، ويقيم ندوات أسبوعية عن طريق أحد المحامين القانونيين أو أساتذة مختصين بمجالات أخرى غير القانونية مثل الأمن الرقمي، وفي هذه الندوات تقوم المستفيدات بطرح الأسئلة والمواضيع التي تهم السيدات”.

وتضيف أن “الأستاذ أو المحاضر يقوم بتقديم الاستشارات للسيدات، ونحن نكون صلة الوصل بين الطرفين للمحافظة على السرية التامة للسيدة التي تطرح الاستشارة”.

ويعمل الفريق حاليًا على إقامة ندوات توعوية للسيدات عن طريق الحضور الفيزيائي أو عبر منصات الانترنت (أونلاين) وتهدف تلك الندوات إلى توعية المرأة في مجال الأمن الرقمي إضافة إلى تقديم الاستشارات الطبية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وبحسب منسقة الفريق، فقد تلقت أعضاء الفريق التدريبات اللازمة عبر دورات تدريبية، والفريق بصدد تطوير الخبرات لديه فيما يخص الاستشارات القانونية.

كيف يتم طرح الاستشارات؟

وعن طريقة طرح الاستشارات توضح (خشان) أن “الفريق يتلقى الاستشارات من السيدات الراغبات بطرح استفساراتهنَّ وبدوره الفريق يقوم بطرح الاستشارة على أحد الاختصاصيين، سواء من القانونيين أو غيره، وذلك بكل سرية، ويوصل الاستشارة إلى المستفيدة.

وأغلب الاستشارات التي تصل الفريق متعلقة بمواضيع المعتقلين، أو الطلاق وقضاياه وحقوق المرأة، إضافة إلى قضايا أخرى متنوعة كالميراث وغيره”.

ولاقت فكرة الشابات اللواتي أسسن الفريق، استحساناً لا بأس به في المناطق المحررة، وتحضر عشرات السيدات الندوات التي يقيمها الفريق، وتسعى الشابات إلى تعميم فكرة الفريق على كافة المناطق المحررة، وقد توسعت الفكرة من مدينة حارم إلى مدينة أعزاز شمال حلب.

 

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط