صفقة محتملة بين بوتين وبايدن للإطاحة ببشار الأسد

0 240

أفادت مصادر أمريكية بإمكانية اتفاق كل من الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الروسي فلاديمير بوتين على رحيل بشار الأسد.

وقالت صحيفة فورين بوليسي الأمريكية: إن قمة مرتقبة بين الرئيس الأمريكي جو بايدن والرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء القادم في جنيف هي المكان الأمثل لواشنطن لبدء التوسط في صفقة بشأن سورية.

وتحدثت الصحافة عن امتلاك واشنطن بطاقتين للضغط على موسكو بما يرتبط بالأسد.

اقرأ أيضاً: السويد ترفض منح جنسيتها لسوريين لهذا السبب

وأضافت الصحيفة: أن هناك احتمالا لتسوية أمريكية روسية على الرغم من التوترات بين الجانبين وانحياز كل منهما إلى أحد الأطراف في سورية.

هل تتخلص موسكو من بشار الأسد في قمة بوتين بايدن

ورجحت الصحيفة أن تقبل روسيا التضحية ببشار الأسد، ولكن فقط مقابل الحفاظ على ذات المستوى الحالي من النفوذ ولاسيما أن علاقة موسكو بقوات ونظام الأسد تمتد لسنوات طويلة.

ورأت الصحيفة أن أي صفقة يجب أن تستند إلى دعم تشكيل بديل سياسي وعسكري واقتصادي شرعي لنظام الأسد.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

ولذلك لا بد من قبول روسيا بتشكيل حكومة انتقالية في سورية تتألف من عناصر من النظام ولكن من خارج عائلة الأسد وعناصر من مجموعات معارضة مختلفة والمجتمع المدني.

وأكدت المجلة أن لدى واشنطن ورقتين يمكن استخدامهما للضغط على موسكو  أولها تطلع روسيا وشركاتها إلى جني أموال إعادة الإعمار وهو ما لم يتحقق في ظل العقوبات الغربية حالياً.

أما الورقة الثانية فتتمثل بقدرة الولايات المتحدة على تفعيل ملف مساءلة روسيا دولياً على جرائمها في سوريا بما في ذلك تحـ.ويل البلاد إلى ميدان اختبار لأسلحتها، وتعمد قواتها استـهداف مواقع مدنية ومنشآت طبية وهو ما وثقته منظمات حقوقية دولية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط