غارات روسية تستهدف مخيمًا شمال إدلب.. وإصابات في صفوف المدنيين

0 2٬361

شنت الطائرات الحربية الروسية اليوم الثلاثاء غارات جوية بالصواريخ الفراغية على أطراف مدينة معرة مصرين شمال إدلب، مستهدفة منطقة المخيمات.

وقال ناشطون: إن الطيران الحربي الروسي شن ست غارات جوية بالصواريخ الفراغية بالقرب من مخيم مريم في أطراف معرة مصرين.

وأوضح ناشطون أن الغارات الجوية الروسية أدت إلى إصابة عدد من المدنيين بينهم ثلاثة أطفال، من قاطني المخيمات المنتشرة على أطراف مدينة معرة مصرين شمال إدلب.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأكد ناشطون أن حالة من الهلع الخوف ضربت المهجرين في المخيمات، نتيجة الغارات التي شنتها الطائرات الحربية الروسية.

من جانبه قال فريق منسقو استجابة سورية: ” من جديد، المنشآت والبنى التحتية في شمال غربي سورية عُرضة للاستهداف الممنهج من نظام الأسد وروسيا.

وأضاف استهداف جديد لأحد مخيمات النازحين “مخيم مريم” في شمال غربي سورية، مسببًا إصابات بين صفوف النازحين وخسائر مادية.

وأشار الفريق إلى أنه منذ وقف إطلاق النار في شمال غربي سورية وحتى تاريخ اليوم، تم استهداف أكثر من 56 منشأة خدمية وحيوية في المنطقة، من بينها سبعة مخيمات.

اقرأ أيضاً:  قصف متواصل على إدلب و قتلى لقوات الأسد في الرقة

وأدان بشدة الاستهدافات المتعمدة على المستشفيات، والمدارس، والأسواق والمخيمات في إدلب والتي أظهرت استخفافًا واضحًا بالحياة المدنية، وهي جزء من إستراتيجية عسكرية متعمدة لتدمير البنية التحتية المدنية وإجبار السكان على النزوح ، لتسهيل سيطرة نظام الأسد على مناطق جديدة.

طفلة مصابة

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط