فصائل محلية في السويداء تتجهز لشن حملات ضد بقايا العصابات

979

كشفت مصادر محلية في محافظة السويداء أن الفصائل المحلية في المحافظة تتجهز لاجتثاث عصابات جديدة تابعة لنظام الأسد.

وبحسب ما نقله موقع السويداء 24 فإن الأنظار ستعود إلى ملف اجتثاث العصابات، في محافظة السويداء، خلال الفترة المقبلة، في ظلّ الحديث عن تحضيرات من الفصائل المحلية، لتفكيك بقايا تلك العصابات.

وأشار المصدر إلى أنه بعد نجاح الفصائل المحلية، في القضاء على عصابة راجي فلحوط، التي كانت تعد العامود الفقري للعصابات في المحافظة، وتفكيك وضرب عصابات أخرى مرتبطة معها، تراجعت بشكل محلوظ عمليات الخطف وسرقة السيارات في المحافظة.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وذكر أن بعض متزعمي وأفراد العصابات، غادروا الأراضي السورية خلال الأسابيع القليلة الماضية، خوفاً من أن تطالهم الحملات المتتالية للفصائل المحلية.

وأكدت المصادر أنه حتى اليوم لا تزال شخصيات بارزة من تلك المجموعات الإجرامية، موجودة داخل المحافظة، وخصوصاً في مدينة السويداء، مثل المجموعة التي يقودها شخصين من آل مزهر.

وتسعى تلك العصابات لإعادة تنظيم بنيتها، وتحاول استغلال نزعات عائلية، خصوصاً في مدينة السويداء، التي كانت بعيدة عن الحملات السابقة.

ولفتت المصادر إلى أنه من غير المتوقع أن تشكل عائلات السويداء أي غطاء لحماية أفرادها المتورطين مع العصابات والمشاركين في الجرائم.

وخلال الشهرين الماضيين شنت فصائل محلية في السويداء حملات ضد العصابات والميليشيات التابعة لنظام الأسد في السويداء والتي كانت تنفذ أعمال إرهابية في المحافظة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط