في استمرار لحالات الغرق.. وفاة طفل غرقاً ببركة ماء جنوب إدلب

1٬374

توفي طفل غرقاً في بركة مياه لري الأراضي الزراعية في منطقة ريف إدلب الجنوبي صباح اليوم الأحد، في ارتفاع لنسب الغرق ببرك المياه في مناطق شمال غرب سورية.

وبحسب الدفاع المدني السوري فإن الطفل يوسف دقماق الذي يبلغ من العمر خمس سنوات توفي غرقًا في بركة ماء تستخدم لري المزروعات في قرية إبلين بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

طلب تركي موجه لأمريكا حول إدلب وعفرين

وليست هذه الحالة الوحيدة التي وقعت في مناطق شمال غرب سورية، بل تكررت مع حلول موسم الصيف وبدء المزارعين بري مزروعاتهم.

وأعلنت الخوذ البيضاء قبل أيام وفاة طفلين غرقًا في بركة ماء تُستخدم لري الأراضي الزراعية في مدينة بنش بريف إدلب الشرقي.

وقبلها بأيام أيضاً، توفيت طفلتان غرقًا في سد قسطون بسهل الغاب شمالي حماة، خلال لعبهم بالقرب من مجرى المياه وفق ما ذكرته الخوذ البيضاء.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

وبشكل متكرر يطلق الدفاع المدني السوري تحذيرات للأهالي والمدنيين، لتجنب الاقتراب من مجاري المياه، أو اقتراب الأطفال من الآبار المفتوحة، منوهاً إلى ضرورة إبلاغ الفرق المختصة في حال مشاهدة آبار مكشوفة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط