قسد تعتقل معلمين في دير الزور بتهمة التحريض عليها

0 60

تواصل ميلشيا قسد الإرهابية ارتكاب الانتهاكات بحق الأهالي في مناطق سيطرتها شمال شرق سورية، تزامنًا مع نهبها للثروات السورية في المنطقة.

تواصل ميلشيا قسد الإرهابية ارتكاب الانتهاكات بحق الأهالي في مناطق سيطرتها شمال شرق سورية، تزامنًا مع نهبها للثروات السورية في المنطقة.

وقالت مصادر محلية: إن الميلشيا شنت يوم أمس الثلاثاء حملة اعتقالات طالت معلمي إحدى المدارس في ريف دير الزور الغربي بتهمة التحريض على الإدارة الذاتية الجناح المدني لميلشيا قسد.

وداهمت دوريات الأمن العام التابعة للميلشيا منازل المعلمين والمدنيين، في قرية (الجزرات) بريف دير الزور الغربي واعتقلت عددًا منهم.

وبحسب المصادر فإن الميلشيا اعتقلت خلال الحملة عشرة معلمين، إضافة إلى 12 شابًا من أبناء البلدة يعملون في الزراعة، اعتقلتهم بتهم التحريض ضد الميلشيا.

قسد تنفي قصفها الأراضي التركية وتزعم أنها لعبة استخباراتية

ونقلت الميلشيا المعلمين والشبان إلى مواقعها في ريف دير الزور الشرقي، وسط استنفار لها في قرية الجزرات بالريف الغربي من المحافظة.

وجاءت حملة الاعتقالات هذه في ظل تعزيزات عسكرية للميلشيا إلى الريف الغربي من دير الزور، حيث قامت بعمليات تمشيط مشتركة مع التحالف الدولي، وذلك بهدف إنشاء قاعدة عسكرية في منطقة ريف ديرالزور الغربي.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

يذكر أن ميلشيا قسد ترتكب أبشع الانتهاكات بحق أهالي المنطقة الخاضعة لسيطرتها، وتفرض هيمنتها الأمنية عليهم، إضافة إلى تحكمها بموارد المنطقة التي تعدُّ من أغنى المناطق السورية.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط