كليتشدار يشكو من استقرار السوريين في تركيا ويدعو للتعاون مع الأسد

0 291

دعا زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا كمال كليتشدار أوغلو  إلى إعادة العلاقات بين تركيا ونظام الأسد.

ونقلت صحيفة حرييت التركية عن كليتشدار أوغلو قوله: إن حزبه لو كان يقود البلاد فستكون هناك علاقات مع نظام الأسد وفتح سفارة في دمشق.

وشدد كليتشدار أوغلو على ضرورة تحسين العلاقة مع دمشق وفتح السفارات بين البلدين.

واشتكى كليتشدار أوغلو من استقرار السوريين في غازي عنتاب وكلس وباقي المدن التركية.

واعتبر زعيم حزب الشعب الجمهوري أن السوريين تسببوا بمشكلة خطيرة لسكان غازي عنتاب.

اقرأ ايضاً: تركيا تلغي حفلاً غنائياً للموالي ناصيف زيتون في إسطنبول

وأضاف: السوريون استقروا هنا ويقومون بممارسة أعمالهم التجارية وهو ما سبب مشكلة خطيرة للصناعيين ولسكان غازي عنتاب.

كما قال: يوجد في غازي عنتاب 500 ألف سوري، وتشير بعض الأرقام إلى أن عددهم وصل لـ 700 ألف.

وتابع قائلاً: تجاوز عدد السوريين في كلس عدد مواطنينا هناك.

من هو كليتشدار أوغلو؟

الاسم: كمال كليتشدار أوغلو، أو كمال كليجدار أوغلو

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

تاريخ الميلاد: 17 ديسمبر (كانون الأول) 1948 لعائلة من الطائفة العلوية يعود أصولها إلى إيران

الدراسة: درس في أكاديمية أنقرة للدراسات الاقتصادية، وتخرج فيها في العام 1971

المنصب السياسي: رئيس حزب الشعب الجمهوري (أكبر أحزاب المعارضة في تركيا)، قاد الحزب إلى عدد من الإصلاحات السياسية التي أهلته للحصول على مراكز متقدمة خلفًا للعدالة والتنمية

التوجه السياسي: معروف بسياساته المناهضة لحزب العدالة والتنمية، وهو “صديق لنظام الأسد”، بحسب تقرير عنه بموقع قناة الجزيرة القطرية.

من أشهر مواقفه: رفضه لمحاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في يوليو (تموز) 2016

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط