ليلة العيد.. طائرات روسية تشن غارات جوية ومدفعية الأسد تمطر ريف إدلب

0 69

أصيب عدة مدنيين بجروح إثر غارات جوية شنتها مقاتلات حربية روسية، مساء أمس الأربعاء، ليلة عيد الفطر، على ريف إدلب الغربي.

أصيب عدة مدنيين بجروح إثر غارات جوية شنتها مقاتلات حربية روسية، مساء أمس الأربعاء، ليلة عيد الفطر، على ريف إدلب الغربي.

وبحسب للدفاع المدني السوري فقد أصيب خمسة مدنيين بجروح متفاوتة جراء غارات جوية شنتها الطائرات الروسية على محيط (الكندة) بريف جسر الشغور الغربي.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

حيث استهدفت الطائرات الروسية مداجن معروفة بمداجن الرويسة بمحيط بلدة الكندة غرب إدلب بثلاث غارات جوية، وأحدثت دمارًا هائلاً في الممتلكات.

وتزامن قصف الطائرات الروسية لغرب إدلب مع قصف مدفعي مكثف على قرى وبلدات في جبل الزاوية جنوب إدلب.

حيث استهدفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصورايخ كلا من قرى سرجة وبينين وكدورة ومجدلية وسان جنوب إدلب.

اقرأ أيضاً:      أكار يحذر من الإخلال بأمن واستقرار إدلب

وتتعرض منطقة ريف إدلب الغربي وحماة الغربي إلى استهداف مباشر للسيارات المدنية، حيث ترصد قوات الأسد الطرق المؤدية إلى بعض القرى والبلدات.

وبحسب ماذكره ناشطون يوم أمس الأربعاء فقد أصيب مدنيان بجروح جراء استهداف سيارتهم على الطريق الرئيس في (بداما) غرب إدلب بصاروخ مضاد دروع.

الجدير بالذكر أن منطقة إدلب تخضع لاتفاق وقف إطلاق نار بين روسيا وتركيا منذ 5 آذار 2020 ، إلا أن قوات الأسد والميلشيات التابعة لهم تستمر في خرقها للاتفاق عبر قصفها مناطق وقرى ريف إدلب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط