متظاهرون يطردون سالم المسلط ويغلقون مقرات الحكومة والائتلاف في الداخل

1٬569

أقدم متظاهرون في مدينة أعزاز شمال حلب على طرد رئيس الائتلاف السوري سالم المسلط من مظاهرة شعبية انطلقت اليوم الجمعة تنديداً بالتقارب التركي مع نظام الأسد.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعاً مصوراً يظهر لحظة اعتداء المتظاهرين على رئيس الائتلاف سالم المسلط وطرده من المظاهرة.

وفي مقطع آخر ظهر مجموعة متظاهرين من أمام مقرات تابعة للائتلاف والحكومة السورية المؤقتة وألقوا بياناً أعلنوا فيه إغلاق مقرات الحكومة السورية والائتلاف في الداخل السوري.

هيئة التفاوض تناقش الملف السوري مع جامعة الدول العربية في القاهرة

كما نص البيان على منع أعضاء الائتلاف السوري والحكومة المؤقتة وهيئة والتفاوض واللجنة الدستورية من دخول المحرر.

وحذر البيان أعضاء الائتلاف من التجول في الداخل السوري مشيراً إلى أن أمامهم إما الاستقالة أو التزام بيوتهم.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وتأتي هذه التحركات بعد تصريحات نسبت إلى رئيس الحكومة المؤقتة يتحدث فيها عن أن الخطوات التركية مع الأسد تأتي ضمن المسار السياسي وذلك قبل أن تنفيها الحكومة بحجة الخطأ في الترجمة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط