مراكز انتساب روسية تستهدف أهالي دير الزور للقتال في أوكرانيا

195

فتحت قوات الاحتلال الروسي المتواجدة في محافظة دير الزور باب الانتساب لشباب دير الزور للانضمام إلى صفوفها والقتال إلى جانبها في أوكرانيا.

وقالت شبكة “دير الزور 24” أول أمس: إن الفيلق الخامس التابع لقوات الأسد بإدارة القوات الروسية فتح باباً جديداً للانتساب، بشرط أن يكون القتال مع القوات الروسية في أوكرانيا.

وأضاف المصدر أن مركز المصالحة الروسي في بلدة حطلة شمال شرقي دير الزور بدأ في الترويج لفكرة القتال إلى جانب القوات الروسية في أوكرانيا مقابل رواتب مالية عالية.

اضغط هنا لمتابعة صفحتنا على فيسبوك

وذكرت العديد من الوكالات الإعلامية الدولية أن هناك خسائر كبيرة للقوات الروسية في أوكرانيا على مستوى أعداد ومعدات تصل إلى الآلاف، مما يوضح مدى حاجة روسيا لأعداد كبيرة من الجنود للقتال معها في أوكرانيا.

أمريكا تكشف سبب اجتماعها مع روسيا في الأراضي التركية

يشار إلى أن الميليشيات الإيرانية والقوات الروسية تغري الشباب للانضمام إلى صفوفها من خلال استدراجهم بالمال لتحقيق مصالحهم الدولية، دون اعتبار لأوضاع شعوب المنطقة.

يذكر أن الرئيس الروسي وقع مؤخرًا على الموافقة على انضمام مقاتلين أجانب إلى صفوف الجيش الروسي للقتال على الأراضي الأوكرانية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط