مستشار روسي : الأسد لم يعد قادرًا على السيطرة على بلاده دون وسطاء

0 3٬435

أعلن المستشار في وزارة الخارجية الروسية( رامي الشاعر) أن النظام السوري لن يستطيع فرض سيطـرته على كامل الأراضي السورية، لافتًا إلى أنّ ما حدث في درعا هو أكبر دليل على ذلك

أعلن المستشار في وزارة الخارجية الروسية( رامي الشاعر) أن النظام السوري لن يستطيع فرض سيطـرته على كامل الأراضي السورية، لافتًا إلى أنّ ما حدث في درعا هو أكبر دليل على ذلك.

وقال (الشاعر) في حديثه مع منـصة( كلنا شركا): ” لن تسـمح روسيا ومجمـوعة أستانة والمجتمع الدولي في أي عمـليات قتالية في درعا بعد اليوم.”

مبينًا أنّ النظام السوري قد أصبح يدرك ذلك، في إشارة منه إلى أنّه لم يعد لدى الأسد خيار سوى اللجوء إلى الوسطاء بغية التوصل إلى اتفـاق يرضي كـافة الأطراف لحل القـضايا المتـنازع عليها.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

مضيفًا أن النظام السوري لن يتمكن من فرض سيادته على غالبية الأراضي السورية دون التوصل إلى اتفـاق شـامل بين السوريين على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254، وخريطة الطريق التي تم الاتفاق عليها في مؤتمر الحوار السوري بمدينة (سوتشي) الروسية عام 2018، والمحدّدة ببنود البيان الختامي.

وأكد (الشاعر) أن سلـطات دمشق اليوم فاقـدة لإمكانية فـرض سلطتها، ليس فقط في شمال شرق سورية وغربها وجنوبها، لكن أيضًا في غالبية مناطق الساحل، وحتى في العديد من أحياء دمشق.

اقرأ أيضاً:  جريمة غريبة..طفل يذبح صديقه في الشارع أمام المارة!!

وختم حديثه بالقول: “لقد نضج العامل الداخلي السوري لدى جميع السوريين معارضةً وشعبًا ونظامًا، ولم يعد أحد يتحمل الانهيار الاقتصادي والمأساة الحقيقية التي يعيشها الشعب السوري. والمطلوب بدءًا من اليوم من الجميع تحمل المسؤولية، للتعامل مع الواقع الجديد، وسوف يقوم المجتمع الدولي بمساعدة السوريين للتوصل إلى سورية جديدة.”

وكان المستشار السابق ذكره قدم نفسه منذ سنوات بصفة خبير في الشأن العربي، فوصل إلى درجة مستشار معتمد في الملف السوري ومنسق لشـؤونه.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط