مظاهرات و توترات أمنية في إدلب والسويداء

السويداء إدلب
1٬854

شهدت عدة بلدات ومدن في محافظة إدلب، منها إدلب، بنش، كفرتخاريم، أرمناز، وحربنوش، مظاهرات حاشدة مناهضة لـ.ـهيئة تـ.ـحرير الشام وأبو محمد الـ.ـجولاني.

وطالب المتظاهرون بإطلاق سراح المعتقلين وإسقاط الجولاني، كما نددوا بسياسة الهـ.ـيئة في إدارة المنطقة.

 

 

 

 

انتشار أمني مكثف
في ظل هذه الأحداث، لوحظ انتشار كبير لعناصر أمنية تابعة لـ.ـهيئة تحريـ.ـر الشام على الطريق الواصل بين مدينتي بنش وإدلب.

ويهدف هذا الانتشار إلى منع خروج أي مظاهرات مناهضة للهـ.ـيئة باتجاه مركز المحافظة، مما يعكس تصاعد التوترات في المنطقة.

إدلب

السويداء: مظاهرة حاشدة ومخاطر أمنية
وجنوباً عن مظاهرات إدلب، خرجت مظاهرة حاشدة في ساحة الكرامة بمدينة السويداء، مطالبة بإسقاط نظام الأسد وتطبيق الحل السياسي وفق القرار 2254.

وتأتي هذه المظاهرات في إطار التحركات الشعبية المستمرة في المدينة.

وأعلنت شبكة السويداء 24 عن اكتشاف لجنة تنظيم المظاهرات في السويداء قنبلتين معدتين للتفجير عن بعد في ساحة الكرامة.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على واتساب اضغط هنا

ووُضعت القنبلتان بشكل مكشوف على منصة الساحة في المكان المخصص للإعلاميين والمصورين، ما أثار مخاوف كبيرة حول سلامة المشاركين في المظاهرة.

وأصدرت لجنة تنظيم المظاهرات بياناً قالت فيه: اليوم الجمعة ٧ حزيران ٢٠٢٤ حوالي الساعة التاسعة صباحًا، وقبل توافد الأحرار إلى ساحة الكرامة، وأثناء التّرتيبات المُعتادة لهذا اليوم، لَحظَ عدد من روّاد الساحة وجود قنبلتين موصولتين بأسلاك وجهاز تفجير عن بعد.

اقرأ أيضاً: توزيع الحريات

وفوراً تواصلوا مع أفراد أحرار من حماية الساحة، وقاموا بإزالتها عبر وضعها بدرعٍ واقٍ للرّصاص، وتوجّهوا بها إلى مركز الهندسة العسكريّة التّابع للنظام، حيثُ أن تفكيكها يحتاج إلى خبرة فنيّة.

اتهام نظام الأسد

وأضاف البيان الذي نشره المحامي أيمن شيب الدين: نحن أحرار الحراك السّلمي المدني في السّويداء نقول للنظام لقد وصلتنا رسالتك عبر قنابلك التّفجيريّة، ولن ولم يُثننا شيء عن المضيّ في اقتلاعك لتحقيق التّغيير السياسي الذي يُنقذ ما تبقّى من سورية والسّوريين، وسنبقى سلميّين، ولن تُرهبنا قنابلك، كما لم تُرهبنا براميلك قبلها! عاشت سورية ويسقط بشار الأسد.

وتستمر المظاهرات في المدينتين وسط تشديد أمني مكثف سواء من تـ.ـحرير الشام في إدلب أو نظام الأسد في السويداء في محاولة لمنع انتشار المظاهرات على نطاق أوسع.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط