مقتل صحفية فلسطينية على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي

116

قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفية الفلسطينية الشابة، غفران وراسنة، صباح اليوم الأربعاء في مخيم العروب بالقرب من بلدة الخليل في الضفة الغربية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد الشابة غفران وراسنة إثر إصابتها برصاصة أطلقها عليها جنود الاحتلال واخترقت صدرها.

المجلس الإسلامي السوري يدين الاعتداء على مسنة سورية في غازي عينتاب

وغفران هي صحفية وأسيرة محررة تبلغ من العمر 31 عاما، وقد أعاقت قوات الاحتلال وصول طواقم الإسعاف للشابة المصابة إلا بعد نحو 20 دقيقة.

وكانت الشابة غفران اعتقلت على يد الاحتلال لمدة ثلاثة أشهر مطلع العام الحالي وتحررت في الأول من نيسان الجاري.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

وغفران خريجة قسم الإعلام في جامعة الخليل وعملت كصحفية في عدد من الإذاعات المحلية الفلسطينية.

وتأتي حادثة مقتلها بعد أقل من شهر على مقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة على يد جنود الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط