ملكة جمال بريطانيا تُمنع من دخول الولايات المتحدة لأن أصولها سورية

0 3٬270

رفضت السلطات الأمريكية منح ملكة جمال بريطانيا “لين كلايف” البالغة من العمر 29 عاماً، تأشيرة دخول إلى أراضيها من أجل أن تشارك في مسابقة جمال عالمية، لأن أصولها لسورية.

وقالت مصادر عالمية: إنه من المقرر أن تشارك كلايف في المسابقة العالمية لملكة جمال السيدات المتزوجات في دورتها 35 لجانب 57 متسابقة أخرى، ومن المرجح أن تبدأ في 15 من كانون الثاني الجاري.

وأوضحت كلايف أنه تم منح عائلتها تأشيرات لزيارة مدينة لاس فيغاس في الولايات المتحدة، إلا أن تاشيرتها تم رفضها لأنها ولدت في دمشق، حسب BBC البريطانية.

بمساندة روسيا.. الرئيس الكازاخي يدّعي القضاء على الاحتجاجات

وأضافت ” تقدمت بطلب بجواز سفر بريطاني وأنا بريطانية وأمثل بريطانيا، ولم يكن لدي أي فكرة أنني سأكون على قائمة المحظورين من دخول الولايات المتحدة، لافتة أن زوجها وطفلها حصلوا على التأشيرة إلا أنها لم تحصل عليها لأنها ولدت في دمشق.

وولدت لين في دمشق وغادرتها مع والدتها إلى بريطانيا عام 2013، وقد درست اللغة الإنجليزية مع العلوم الحيوية في جامعة شيفيلد هالام، وتخرجت منها عام 2019، وتستعد لتدريبها النهائي من أجل أن تصبح طبيبة في هيئة الخدمات الصحية الوطنية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وقالت كلايف لقناة itv البريطانية: إنني محبطة حقاً، لقد عملت بجد من أجل المسابقة لمدة عام كامل، إنه عمل شاق ومجهد، وكان لدي فريق خلفي يدعمني، مؤكدة أن سبب رفضها جاء كونها سورية الأصل، وهذا ليس سبباً مناسباً لمنعي من المشاركة.

وعلى خلفية ما حصل، علقت إيما هاردي، عضو مجلس العموم البريطاني أنها تحاول التدخل وتصحيح الوضع مناشدةً سفارة الولايات المتحدة لمنح كلايف تأشيرة للمشاركة في المسابقة.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط