ميلشيات الدفاع الوطني تفرض غرامة مالية على الشاحنات التجارية شرق الرقة

0 2٬365

   اشتكى معظم سائقي الشاحنات والسيارات العمومية، من المعاملة السيئة التي يتلقونها من الحواجز التي تحوي ميلشيات (الدفاع الوطني) المدعومة من روسيا

اشتكى معظم سائقي الشاحنات والسيارات العمومية، من المعاملة السيئة التي يتلقونها من الحواجز التي تحوي ميلشيات (الدفاع الوطني) المدعومة من روسيا، نتيجة تقاضيهم الهدية (الرشوة) من أجل إكمال سيرهم إلى ريف الرقة الشرقي.

وأوضح أحد المواطنين هناك، أن ميلشيات مايسمى بالدفاع الوطني، تسمح لجميع الشاحنات بالعبور وتعمل على تسيير أمورها ، لكن ذلك بشرط دفع مبلغ مالي وقدره 150 ألف ل.س عن الشاحنة التجارية الواحدة، وذلك حسب موقع (عين الفرات).

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وقال أصحاب المحال التجارية في ريف الرقة الشرقي: “إن عملية فرض الإتاوات تحت ذريعة تسيير الرحلات، أثارت سخطًا شديدًا بين الأهالي، لأن الموضوع عاد إلى الناس بارتفاع أسعار السلع المشحونة للأسواق، بحسب المصدر نفسه.

جمعتنا عزتنا.. دعوات لناشطين للخروج بمظاهرات ضد قسد غدًا

وأضافت (عين الفرات)، أن الشاحنات التي ترفض دفع المبلغ، لا يسمح لها بإكمال الرحلة بحجة التفتيش وانتهاء مدة رخص القيادة والسجلات التجارية.

وأكد أصحاب الشاحنات حسب الموقع، أنهم بدأوا بالعزوف عن العمل مع مكاتب الشحن التي ترسلهم إلى مناطق غرب الفرات، خوفًا على سياراتهم من جهة، وأنفسهم من جهة.

 

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط