ميليشيا قسد تفرض إتاوات على الأهالي مقابل منحهم الفُتات من ثرواتهم

601

أكدت مصادر محلية أن ميلشيا قسد تفرض إتاوات على أهالي ريف دير الزور مقابل تسجيل اسم كل عائلة لمنحهم مازوت التدفئة لاحقاً.

وبحسب ما نقله موقع تلفزيون سوريا فإن لجنة المحروقات التابعة للإدارة الذاتية حضرت صباح يوم أمس السبت إلى المجلس المدني في بلدة الكسرة بريف دير الزور الغربي وبدأت بتسجيل معلومات العوائل في بلدتي الهرموشية والكسرة.

السلطات التركية تلقي القبض على 35 سورياً فروا من مركز الإيواء

وأشار المصدر إلى أن المبنى شهد ازدحاماً كبيراً للتسجيل، ورفض موظفو اللجنة تسجيل أي اسم إلا بعد دفع مبلغ 2000 ليرة سورية.

ونوه إلى أن العائلة ستحصل على كمية برميل واحد من مازوت التدفئة إلا أنه لم يتم تحديد موعد التسليم.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

وكانت مصادر إعلامية قد تحدثت عن مرابح قسد من بيع مازوت التدفئة المدعوم، حيث بلغت مرابحها أكثر من 25 مليار ليرة سورية.

يذكر أن الميليشيا تسيطر على معظم النفط السوري الواقع في مناطق سيطرتها شمال وشرق سورية وتسرق خيرات الشعب السوري إذ لا يتم الكشف عن عائدات النفط الذي تهربه و يعاني السكان هناك من ظروف إنسانية ومعيشية صعبة في منطقة يخرج منها النفط من تلقاء نفسه إلى سطح الأرض في بعض الأحيان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط