نظام الأسد يتوجه لتوطين الخبز بدواعي القضاء على الازدحام

0 58

   يستعد نظام الأسد لبدء تنفيذ سياسة توطين الخبز في العاصمة دمشق، بدءًا من الشهر القادم، وذلك في ظل الأزمة المعيشية الكبيرة التي تضرب مناطق سيطرته.

يستعد نظام الأسد لبدء تنفيذ سياسة توطين الخبز في العاصمة دمشق، بدءًا من الشهر القادم، وذلك في ظل الأزمة المعيشية الكبيرة التي تضرب مناطق سيطرته.

وتوطين الخبز يعني أن نظام الأسد سيحدد نقطة بيع واحدة معينة لكل بطاقة ذكية، بحيث يحصل المواطن على مستحقاته من الخبز من بائع واحد فقط.

وفي وقت سابق أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك لدى نظام الأسد (عمرو سالم) ، قرارًا بإلغاء التوطين لمادة الخبز في عدد من المحافظات، الذي تراجع عنه في اليوم نفسه بذريعة إتمام الإجراءات الإدارية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وقالت مصادر موالية: إن قرار توطين الخبز سيرفع سعر ربطة الخبز، وفقًا لسعر المبيع، إضافة إلى أن الخطوة لن تلاقي نجاحًا بل ستزيد من معاناة الأهالي.

ويزعم نظام الأسد أن الخطوة ستكون حلاً للازدحامات أمام الأفران، إضافة إلى أنها ستضبط عمليات سرقة مادة الخبز وهدرها.

وقد حدد القرار الصادر عن وزارة التجارة الداخلية لدى نظام الأسد لكل معتمد 500 ربطة من الخبز فقط، مع إمكانية تغيير المعتمد من قبل المواطنين.

أسعار الليرتين السورية والتركية والذهب مقابل الدولار اليوم الثلاثاء 23-11-2021

وعدَّت مصادر موالية أن القرار لن يكون حلاً لموضوع الخبز الذي يواجه الأهالي، حيث توجد عدة مشاكل متعلقة بسوء نوعية الخبز إضافة إلى استياء الأهالي من سوء توزيع الخبز والاستغلال الحاصل.

يُذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد أزمات معيشية صعبة، ويزيد نظام الأسد على الأهالي في قراراته الجائرة، التي تزيد من سوء الأوضاع بدلاً من حلها.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط