نظام الأسد يعتمد طريقة جديدة لتقديم الدعم عبر البطاقة الذكية

898

كشفت حكومة نظام الأسد عن إجراء دراسة جديدة لتقديم الدعم النقدي للمواطنين عن طريق البطاقة الذكية المعتمدة في شراء حاجيات الأهالي.

وبحسب وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة نظام الأسد، عمرو سالم، فإن الدراسة تجري حالياً من أجل الدعم المالي للأهالي عن طريق البطاقة الذكية.

وزعم سالم أن المبلغ المقدم للمواطن يستطيع شراء الخبز أو ما يرغب فيه من صالات السورية للتجارة، ولم يحدد وزير نظام الأسد المبلغ وقيمته.

اضغط هنا لمتابعة صفحتنا على فيسبوك

وأشار إلى أن الدعم المالي ليس القصد أن يكون نقديا بل ستقسم الكلفة المقدمة للدعم الحالي على أصحاب البطاقات بحسب عدد أفرادها، مع إبقاء أسعار المواد على ما هي عليه حالياً.

وادعى سالم أنه لا يمكن أن تخفض الأسعار للحد الذي نرغب فيه وذلك بسبب تكاليف المواد، زاعما أن هناك تخفيض مستمر للأسعار.

يذكر أن نظام الأسد بدأ منذ مطلع العام الجاري على رفع الدعم عن عدد من الشرائح بحجة أن هناك شرائح مستحقة أكثر، وبهذا الإجراء رفع نظام الأسد الآلاف من المستحقين عن الدعم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط