نظام الأسد يكشف عن خسائره في قطاعي النفط والكهرباء خلال الأزمة

0 818

كشف وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية التابع لنظام الأسد (محمد سامر الخليل) ، عن حجم الخسائر المادية التي تعرض لها في قطاعي النفط والكهرباء في سورية، منذ عام 2011 حتى عام 2020.

كشف وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية التابع لنظام الأسد (محمد سامر الخليل) ، عن حجم الخسائر المادية التي تعرض لها في قطاعي النفط والكهرباء في سورية، منذ عام 2011 حتى عام 2020.

وادعى المسؤول لدى نظام الأسد خلال تصريح له، يوم أمس الأربعاء، بأن “الخسائر المباشرة وغير المباشرة في القطاع النفطي بسورية حتى عام 2020 بلغت 95 مليار دولار”.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

مضيفًا بأن الخسائر (المباشرة وغير المباشرة) في قطاع الكهرباء بلغت 100 مليار دولار، لتسجل الخسائر في القطاعين 195 مليار دولار أمريكي.

وزعم الخليل بأنه لا يوجد رقم نهائي لخسائر الاقتصاد في مناطق سيطرة نظام الأسد خلال الحرب، مشيرًا إلى أنها خسائر متراكمة ومسجلة، لكن لا يمكن الحديث عن أرقام نهائية في الوقت الراهن.

موجة غلاء تضرب اللاذقية ووزير يتحدث عن ضبط أسعار السياحة

الجدير ذكره أن المواطنين يعيشون في المناطق التي تسيطر عليها نظام الأسد بظروف صعبة، وخاصة مع افتقارهم لأدنى مقومات الحياة من كهرباء ومواد نفطية وغيرها، وعجز النظام عن تدارك الكارثة التي أوصل البلد لها.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط