هادي البحرة: اللجنة الدستورية ستنجز مهامها خلال أشهر إذا توفرت الإرادة الدولية

0 3٬219

أكد الرئيس المشترك لـ اللجنة الدستورية السورية هادي البحرة أن اللجنة الدستورية ستنجز مهمتها خلال أربعة أشهر إذا توفرت الإرادة الدولية بذلك.

أكد الرئيس المشترك لـ اللجنة الدستورية السورية هادي البحرة أن اللجنة الدستورية ستنجز مهمتها خلال أربعة أشهر إذا توفرت الإرادة الدولية بذلك.

وقال البحرة في لقاء مع صحيفة القدس العربي: ” إن الجولة السادسة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية في 18 تشرين الأول الجاري، مخصصة لمناقشة صياغة المبادئ الأساسية في الدستور” .

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأضاف البحرة أن الأطراف الدولية الفاعلة متفقة على أهمية استمرار عمل اللجنة، لأنها ترى في هذا المسار مدخلاً ممكنًا للولوج منه إلى مفاوضات فاعلة حول تنفيذ بقية عناصر القرار 2254.

ونوه أن الجولة السادسة سيتم فيها مناقشة صياغات المبادئ الأساسية في الدستور، وسيتم البحث في تحديد مواعيد دورات الاجتماعات القادمة خلال الأشهر المتبقية من هذا العام.

آلية عمل جديدة بالجولة السادسة من اللجنة الدستورية الأسبوع المقبل

وأوضح البحرة أن اللجنة لن تتمكن من إنجاز مهمتها المحددة بصياغة الإصلاح الدستوري الشامل بشكل كامل وبالسرعة التي نطمح إليها، دون تحقيق توافق دولي وإقليمي يولد الإرادة الدولية والإقليمية الحازمة لإنجاز الحل السياسي لتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2254.

وأكد أنه إذا كان هناك إرادة ستنجز اللجنة مهمتها وفق تفويضها في فترة لا تتجاوز الأربعة أشهر من العمل المتواصل والجاد.

 

 

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط