هل سحب نظام الأسد فئات نقدية محددة من الأسواق؟

3٬411

تداولت صفحات ومواقع محلية موالية أنباء عن سحب إصدار أوراق نقدية للعملة السورية من التداول في الأسواق.

وقال المصرف المركزي التابع لنظام الأسد في بيان: إن سحب أي إصدار من الأوراق النقدية من التداول لأي من الأوراق النقدية أو تبديلها، بموجب مرسوم يذاع على الجمهور بجميع وسائل النشر الملائمة.

تابعونا على صفحتنا الجديدة في فيسبوك من خلال الرابط هنـــــــــــــــــــــــا

ولفت البيان إلى أن المصرف يقوم بسحب الأوراق النقدية التالفة من كافة الفئات والاستعاضة عنها بأوراق جديدة من ذات الفئة، أو من فئة أخرى حسب حاجات التداول.

ونبه إلى إمكانية استخدام كافة الفئات النقدية في التعاملات من قبل المواطنين، داعياً إلى تقديم شكوى إليه، في حال عدم قبول أي فئة من الفئات النقدية من قبل أي جهة كانت.

اقرأ أيضاً: اجتماع بين الأردن ونظام الأسد من أجل ملف المخدرات

ودعا المصرف المواطنين إلى ضرورة فتح الحسابات المصرفية واستخدام القنوات الإلكترونية في عمليات الدفع، “كونها آمنة وغير محدّدة بسقف، وتسهم في التخفيف من المخاطر ومن الأعباء التشغيلية الكبيرة في حمل النقود ونقلها”.

وتراجعت الليرة السورية خلال السنوات الأخيرة بشكل كبير مما أثر سلباً على حياة المدنيين في مناطق سيطرة النظام إذ بلغ احتياج العائلة أضعاف ما يمنحه الأسد من أموال كراتب شهري حيث لم يعد يكفي أكثر من يوم واحد.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط