هيئة التفاوض: الشعب السوري بحاجة لمقاربة جديدة

511

صرحت هيئة التفاوض السورية بأن الشعب السوري إلى مقاربة جديدة للقضية السورية، ووضع حد لـ”تلاعب” حكومة دمشق في عرقلة العملية السياسية.

ودعت “الهيئة” خلال لقاء مع بعثة الاتحاد الأوروبي إلى سوريا، إلى وضع محددات واضحة وآليات فعالة لتطبيق القرار 2254، والقرارات الدولية ذات الصلة وفق جدول زمني.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأبلغت “الهيئة” الوفد الأوروبي بأن هناك “حاجة ملحة”، لعقد اجتماع لمجلس الأمن مخصص لمناقشة وضع آليات صارمة وواضحة لتنفيذ قرار مجلس الأمن بهدف الوفاء بحل سياسي شامل.

اقرأ أيضاً: وقفة احتجاجية للمعلمين في أعزاز للمطالبة برفع الرواتب

وأشارت “هيئة التفاوض” إلى أهمية دعم مهام المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن، لاستئناف عمل اللجنة الدستورية السورية وفق إطار زمني محدد، تحت رعاية الأمم المتحدة، إضافة إلى مفاوضات حول باقي بنود القرار 2254.

بدورها، رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي إلى سوريا آغني غليفتسكايتي، أكدت أن الاتحاد الأوروبي يواصل التمسك بموقفه دعماً للشعب السوري والعملية السياسية القائمة على القرارات الدولية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط