وفد سعودي يزور دمشق ويلتقي الأسد ومملوك لهذا السبب!

0 582

كشفت مصادر إعلامية اليوم الإثنين عن زيارة وفد سعودي إلى دمشق بهدف لقاء بشار الأسد وعلي مملوك.

وقالت صحيفة رأي اليوم: إن وفدا سعوديا يرأسه رئيس جهاز المخابرات التقى اليوم رأس النظام السوري بشار الأسد في دمشق.

وأضاف أن الطرفين اتفقا على إعادة العلاقات كافة بين البلدين.

اقرأ أيضأً: رياض حجاب: هذا ما أبلغني به بشار الأسد سابقاً!

وبحسب الصحيفة نفسها فإن وفدا برئاسة رئيس جهاز المخابرات السعودية الفريق خالد الحميدان زار العاصمة السورية اليوم الاثنين، والتقى  بشار الأسد، ونائب الرئيس للشؤون الأمنية اللواء علي مملوك.

وقالت الصحيفة التي يديرها من لندن الإعلامي عبد الباري عطوان الموالي للأسد: إن الطرفين اتفقا على أن يعود الوفد في زيارة مطولة بعد عيد الفطر.

ونوهت إلى أن الطرفين اتفقا على إعادة فتح السفارة السعودية في دمشق، كخطوة أولى لاستعادة العلاقات في المجالات كافة بين البلدين.

وزعمت الصحيفة أن الوفد السعودي أبلغ مضيفيه السوريين بأن بلاده ترحب بعودة سورية إلى الجامعة العربية، وحضور مؤتمر القمة العربية المقبل في الجزائر في حال انعقاده.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وفي العاشر من شهر آذار الماضي وخلال مؤتمر صحفي بين وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان ونظيره الروسي سيرغي لافروف في العاصمة السعودية الرياض، أعلنت السعودية دعمها لعودة سورية إلى مجلس الجامعة العربية.

وبحسب مانقلته المصادر، فإن بن فرحان قال: إن سورية تستحق الاستقرار والعودة إلى محيطها العربي، والمملكة حريصة منذ بداية الأزمة على إيجاد سبل لإيقاف النزيف الحاصل.

وأكد الوزير السعودي أنهم متفقون مع موسكو على أهمية إيجاد مسار سياسي، يقود إلى تسوية واستقرار للوضع في سورية.

ولفت فيصل إلى أنه لا يمكن حل القضية السورية إلا عبر الحلول السياسية، وذلك وفق ماتقره الأمم المتحدة.

وأشار إلى أنهم يدعمون جميع الجهود التي تهدف إلى حل للقضية السورية، بما يكفل الشعب السوري وأمنه، ويحميه من المنظمات الإرهابية التي تعطل الوصول إلى حلول حقيقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط