وفد سعودي يعتزم زيارة تركيا لأسباب اقتصادية

323

قال وزير الخزانة والمالية التركي نور الدين نبطي، إن وفداً سعودياً كبيراً برئاسة وزير الاستثمار السعودي سيزور تركيا الشهر المقبل وسط التقارب المتسارع بين أنقرة والرياض.

وأضاف النبطي أن الاجتماع سيحاول تسريع العلاقات الثنائية وسيناقش فرصاً استثمارية جديدة بين البلدين في حديث لصحيفة “ديلي صباح” .

وتابع “أعتقد أن الاجتماع سيساهم بشكل كبير في زيادة فرص الاستثمار الجديدة والزخم الذي اكتسبناه في علاقاتنا “.

المشفى الجامعي يشعل جدالاً بين رئيس الحكومة المؤقتة ود.عثمان حجاوي

وتحركت تركيا والسعودية لإصلاح العلاقات هذا العام، خاصة بعد سنوات من التوترات المتصاعدة بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول عام 2018.

وقال النبطي:” لقد كنا على اتصال مكثف مع المملكة العربية السعودية على جميع المستويات، في العديد من المجالات، لا سيما في العلاقات السياسية والاقتصادية “.

وفي أبريل الماضي، زار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المملكة العربية السعودية في أول زيارة رفيعة المستوى له منذ سنوات، تلاه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في يونيو الماضي.

كما التقى الرئيسان على هامش قمة مجموعة العشرين في جزيرة بالي الإندونيسية الأسبوع الماضي.

وقال النبطي إن الاجتماع أكد على أعلى مستوى عزمه على تعزيز العلاقات بين البلدين.

اضغط هنا لمتابعة صفحتنا على فيسبوك

وفي إشارة إلى أن التبادل التجاري بين تركيا والسعودية” أقل بكثير من الإمكانات “، قال أردوغان إن الخطوات التي تم اتخاذها في العامين الماضيين ساعدت في ضمان انتعاش جديد.

وأشار وزير الخزانة والمالية إلى أن حجم تجارة تركيا ارتفع من 3.7 مليارات دولار في عام 2021 إلى 3.8 مليارات دولار في الأشهر التسعة الأولى من عام 2022.

وتابع: إذا استمر هذا الزخم، فإننا نعتقد أننا سنصل إلى أرقام أعلى بكثير في حجم تجارتنا في الفترة المقبلة.

وأكد النبطي محادثات تركيا المكثفة مع السعودية بشأن الاستثمار، مستشهدا بزيارته للرياض الشهر الماضي ولقائه مع نظيره محمد بن عبد الله الجدعان ووزير الاستثمار خالد الفالح ووزير التجارة ماجد عبد الله القصبي.

تشير بيانات من معهد الإحصاء التركي إلى أن صادرات تركيا إلى السعودية بلغت 3.2 مليار دولار في عام 2019 و 2.5 مليار دولار في عام 2020 ، وانخفضت بشكل كبير في عام 2021 إلى 265 مليون دولار ، وعادت إلى زيادة بنسبة 180٪ ، في الأشهر الثلاثة الماضية، التسعة الأولى من العام الجاري وبلغت قيمتها 420.9 مليون دولار، بحسب وكالة الأناضول.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط